المشهد اليمني الأول| تعز

نقلاً عن موقع “يمني برس” الإخباري والذي نشر معلومات هامة وخطيرة  عن  قائد مذبحة قرى الصراري المحاصرة  بتعز.

ووفق المصدر الذي فضل الكشف عن اسمه ان قائد محاصرة “قرى الصراري بتعز هو المدعو ” عدنان رزيق ” أحد أبناء محافظة شبوة والذي ينتمى الى فصيلة التنظيم الاجرامي  “داعش” وقائدا لما يسمى ” بكتائب الحسم ” بتعز.

وكشف المصدر ان الداعشي  المدعو “رزيق ” عينه الفار هادي قائدا لمحور تعز بعد أن قام بزيارة الى الرياض بالمملكة السعودية وتم تكليفه من قبل المخابرات السعودية اضافة لعناصر ما يسمى “بلواء الصعاليك , وكتائب أبو العباس “ومجاميع من حزب الإصلاح بمحاصرة أهالي وقرى الصراري بتعز التي تم حصارها لمدة شهر  وتم قصفها وتشريد أهلها بهدف إشعال نار الفتنة  الطائفية بعد أن فشل العدوان السعودي الامريكي وتحالفه ومرتزقته في كافة معارك الشرف والبطولة على كل الجبهات ولقنهم الجيش واللجان الشعبية دروسا لن ينسوها.

وفي ذات السياق كشف عدد من أبناء محافظة تعز انهم يلاحظون ويشاهدون صورا غريبة لأشخاص  تم استيرادهم للقتال في تعز .

الجدير بالذكر ان الداعشي الاجرامي ” رزيق ” قام بعدة عمليات اجرامية بمحافظة عدن كما شارك  بالتعاون مع مجاميع حزب الاصلاح وما يسمى بتكائب  الداعشي “”أبو العباس “في مذبحة تعز بحق ال الرميم من العام الماضي.

التعليقات

تعليقات