المشهد اليمني الأول| تركيا

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغـان لقناة “А Haber” التلفزيونية التركية، أنه سيتم إغلاق جميع الكليات العسكرية في البلاد لتنشأ بدلا منها جامعة الدفاع الوطنية.

وأضاف أن أكاديمية القوات البرية وأكاديمية القوات الجوية وأكاديمية القوات البحرية ستكون ضمن جامعة الدفاع الوطنية.

يشار إلى أن أكثر من 5 آلاف طالب عسكري كانوا يتلقون التعليم في المؤسسات العسكرية التعليمية في تركيا قبل الانقلاب العسكري الفاشل. 

إلى ذلك، أعلن الرئيس التركي أنه يخطط لتقليص حجم قوات الدرك مع زيادة عدد قطع الأسلحة بحوزة كل عنصر من عناصر الدرك.

كما أكد أردوغـان عزمه على وضع وكالة الاستخبارات ورئاسة أركان الجيش تحت سلطته المباشرة. 

وقال: “سنجري إصلاحا دستوريا بسيطا من شأنه، في حال إقراره، وضع وكالة الاستخبارات الوطنية ورئاسة الأركان العامة تحت سيطرة الرئاسة التركية”.

وتعرض الجيش التركي لعملية تطهير غير مسبوقة وإعادة تشكيل بعد محاولة الانقلاب التي حدثت ليلة 15 إلى 16 يويو/تموز الجاري.

ولتعويض النقص الناجم عن عملية التطهير في القيادة العليا بالجيش التركي، حيث طالت الإقالات ثلث القيادة العليا، على أقل تقدير، تمت ترقية 99 عقيدا إلى رتبة جنرال أو أميرال.

التعليقات

تعليقات

لا تعليقات

اترك رد