المشهد اليمني الأول| واشنطن

أكد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أن قصف المستشفى يوم الثلاثاء في حلب كان مصدره مناطق تسيطر عليها المعارضة السورية. ودعا كيري في كلمة له جميع الأطراف السورية إلى التحلي بضبط النفس والصبر بينما يجري العمل على استعادة الهدنة في حلب.

وأكد كيري أن روسيا والولايات المتحدة تعملان على آلية هدنة أكثر استقرارا في سوريا، مشيرا إلى أنه من الممكن تهيئة الظروف خلال الساعات القليلة القادمة لعودة أطراف التسوية السورية إلى جنيف للمحادثات.

وقال كيري إن الحرب في سوريا لن تنتهي ما دام الرئيس السوري بشار الأسد على سدة الحكم، وأضاف الوزير الأمريكي: “هذا ما تحدثنا عنه بوضوح مع روسيا وإيران، ولم نقم وحدنا بذلك، فكل المشاركين في المحادثات يتحدثون عن أن الحرب مع وجود الأسد لا يمكن أن تنتهي بسبب أن الأسد ليس في حالة لتوحيد الدولة” على حد زعمه.

وكان البيت الأبيض أكد في وقت سابق من الثلاثاء، أن الحكومة السورية والمعارضة مسؤولتان عن تصعيد العنف في حلب وما حولها. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض من واشنطن إن هناك الكثير مما تستطيع موسكو فعله لإقناع الرئيس السوري بشار الأسد بالالتزام بتعهداته في سوريا، مشددا على ضرورة تحقيق انتقال سياسي للتغلب على الفوضى في سوريا.

التعليقات

تعليقات