المشهد اليمني الأول| الكويت

بعد مغادرة وفد العملاء الكويت، لسقوط القناع، بدأ مرحلة جديدة من المفاوضات المباشرة مع العدو الحقيقي، بريطانيا وامريكا والأداة السعودية، وبدأ الوفد الوطني بالتفاوض مع أسيادهم، ومن جلسة إلى جلسة يشارك مندوبي بعض الدول الـ 18 الراعية للمشاورات .

ونقلاً  عن ”يمنات” والتي كشفت عن طريق مصدر مطلع، عن طبيعة سير مفاوضات السلام اليمنية في الكويت، بعد مغادرة وفد العملاء .

و أشار المصدر، إلى أن التفاوض يتم بين الوفد الوطني من جهة، و سفراء الدول الـ”18″ الراعية للتسوية السياسية في اليمن.

و أفاد بأن سفراء المملكة المتحدة و الولايات المتحدة و السعودية، يتفاوضون عن دول الدول الراعية للتسوية.

و نوه إلى وجود مشاركة لسفراء روسيا و الاتحاد الاوروبي و ألمانيا و دول أخرى، في بعض جلسات التفاوض.

و كشف المصدر، أن التفاوض في الجولة الثانية من مفاوضات الكويت، يجري بين الوفد الوطني و سفراء دول الـ”18″ حول كثير من الأفكار و التي ضمنت في مقترح للحل قدم على شكل رؤية، قبل أيام، و نشرت تسريبات منه قناة الميادين، أمس الاثنين.

و لم يشر المقترح الدولي الذي نشرته الميادين، لموضوع الانسحاب و تسليم السلاح، غير أن المصدر أوضح أن ما نشر كان مسودة أولية و لم يشمل مضامين المقترح كلها، و التي لا زالت محل تفاوض مع وفد صنعاء.

التعليقات

تعليقات