المشهد اليمني الأول| الحدود

وفقا لتاكيدات مصادر عسكرية ميدانية، فقد صارت قوات الجيش واللجان الشعبية على بعد واحد كيلومتر من مدينة صامطة السعودية الحدودية بعدما افلحت وففا لتأكيدات مصادر سعودية في اختراق الخطوط الدفاعية السعودية والتوغل في العمق السعودي لمسافة 10 كيلومترات وفق ما أكد المغرد السعودي المثير للجدل ” مجتهد”.

واستمرت القوة الصاروخية للجييش واللجان الشعبية في تنفيذ عملياتها البطولية في أكثر الجبهات الحدودية حيث قصفت مساء اليوم بالمدفعية الثقيلة معسكرات احد  المسارحة في منطقة جيزان، فيما استمرات قوات الجيش السعودي بتنفيذ عمليات اخلاء واسعة للمدن والقرى الحدودية تحسبا من تحول سكانها إلى جيوب مقاومة شعبية ضد النظام السعودي.

وكانت مدينة صامطة السعودية الحدودية شهدت في اليومين الماضيين عمليات نزوح جماعية للسكان، نتيجة تمترس كتائب الجيش السعودي وسط القرى والمناطق السكنية

وأكد المغرد السعودي المقرب من العائلة الحاكمة “مجتهد” توغل الجيش اليمني واللجان الشعبية لمسافة 10 كيلومترات داخل الحدود باتجاه جيزان مشيرا إلى أن ” الاشتباكات تدور على مشارف صامطة التي ينزح منها الآن من بقي فيها”.

ونشر ناشطون سعوديون تغريدات في مواقع التواصل الاجتماعي تحذر من تعرض حياة المواطنين السعوديين للخطر وتدعو كتائب الجيش السعودي إلى التمركز في مناطق بعيدة عن التجمعات السكنية خشية الرد عليهم من الجيش اليمني واللجان الشعبية إلى وسط المناطق السكنية.

العمليات الصاروخية والميدانية …

وكانت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية دكت اليوم معسكرات الحرس الوطني السعودي في نجران بصلية من الصواريخ كما دمرت بصواريخ مضادة للدروع دبابة سعودية من طراز”ابرامز” ومدرعة من طراز ” برادلي” .

وقالت مصادر عسكرية ميدانية إن القوة الصاروخية دكت ايضا بصلية من الصواريخ تجمعا  للآليات السعودية في معسكر بن يالين.

وعاودت طائرات العدو السعودي اليوم شن الغارات الجوية على مواقعة وقالت مصادر عسكرية ميدانية إن طيران العدوان استهدف بثلاث غارت موقع الهضبة السعودي في منطقة الطلعة بنجران بعد أربع غارات شنها صباح اليوم على مواقعة في عسير.

المصدر: المستقبل

التعليقات

تعليقات