المشهد اليمني الأول| متابعات

تراجعت أمانة منطقة الرياض امام شكوى مواطنة، طالبت فيها بتغيير اسم أحد الشوارع في مدينة الرياض، ووعدتها الأمانة بتغيير الاسم.

وكانت المواطنة كتبت للأمانة، عبر حسابها على “تويتر”، حول وجود شارع في حي الرائد باسم “عامر بن الطفيل”، مشيرة إلى أن هذا الشخص آذى الرسول (صلى الله وعليه وآله وسلم)، وأن النبي دعا عليه حتى هلك، متسائلة في تغريدتها: “هل يصح تسمية شارع باسمه؟!”.

وجاء الرد من الحساب الرسمي للأمانة، مقدما الشكر للمواطنة على ملاحظتها، واعدا إياها بتغيير الاسم قريبا!.

وبحسب ويكبيديا: عامر بن الطفيل الكلابي العامري الهوازني شاعر جاهلي وفارس فتاك وسيد من سادات بني جعفر بن كلاب من بني عامر بن صعصعة من قبيلة هوازن. قيل إنه أدرك الإسلام وناوء النبي محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) ولم يسلم.

التعليقات

تعليقات