المشهد اليمني الأول| متابعات

هاجم سلاح جو الكيان الإسرائيلي، مساء أمس الإثنين، قاذفة صواريخ تابعة للجيش العربي السوري في وسط هضبة الجولان المحتل، بعد سقوط قذيفة في منطقة مفتوحة على الجانب الإسرائيلي بالقرب من السياج الحدودي في هضبة الجولان المحتل.

وأوضح بيان لجيش الإحتلال الإسرائيلي أن قاذفة الصواريخ التي استهدفها الهجوم هي ذاتها التي أطلقت القذيفة التي سقطت على الجانب الإسرائيلي من الجولان المحتل .

ولم يُبلغ بعد عن وقوع إصابات بشرية أو أضرار. 

وحادث اليوم ليس الأول من نوعه، إذ تكرر أن سقطت قذائف من الجانب السوري على الجانب الإسرائيلي من هضبة الجولان المحتلة، على هامش النزاع المسلح المستمر في سوريا منذ العام 2011.

وكان آخر الحوادث المشابهة، سقوط قذيفة هاون قادمة من الجانب السوري للجولان المحتل ، ردت عليها إسرائيل باستهداف مصدرها، الشهر الماضي.

يأتي هذا بعد يوم من قصف جيش الإحتلال الإسرائيلي لعدة أهداف في قطاع غزة، رداً على إطلاق قذيفة صاروخية من القطاع باتجاه مدينة سديروت الإسرائيلية. ولم تعلن أي من الفصائل الفلسطينية في غزة المسؤولية عن إطلاق القذيفة حتى الساعة.

التعليقات

تعليقات