كتبت/ رند الأديمي: ومُسك العسيري بالجرم المشهود “وأحرج ملوك السعودية ومنابرها”

وقف عسيري وقفة على غير العادة فبرغم إنتصاب قامته وتكابده المألوف كانت هنالك نكسة تثقل على ظهره وظهر حكامه لقد بدت ملامح وجهه مهزومة بلا هوية حين وقف وأعلن قائلا: “لقد أنهينا عاصفة الأمل !!

وسنبدأ بعاصفة جديدة هو الدفاع عن أمن المملكة ” وبهذا التصريح سقطت كل التداعيات والمقاومة النفسية التي يزين بها العدو نكباته صريعة أمام العالم أجمع وفي الوقت الذي ينتظر أبناء العاصفة والعالم خبر إقتحام صنعاء أو خبر إنهزام اليمن ! أو هروب أنصار الله الى مران بدون أحذية جاءت وسائل إعلامهم بالطامة الكبرى كصفعة بدون تأشيرة دخول .

الأمر أشبه بمعجزة فاقت كل معادلات قوى الأرض فهذا اليمني الحافي قد تغلب على أبرامزات وفخر الصناعة الأميركية التصريح يعنون المرحلة المقبلة لقد كان العسيري أشبه بصريع يقاوم الموت ببعض التعويذات ويرى محللون أن التصريح هو هزيمة لا نقاش ولا جدال فيها .

الأمر الذي جعل قنوات العدو العربية والحدث تحجب المؤتمر عن مشاهديها وعلى غير العادة لم يثبت تصريحه ولا المؤتمر ومن وجهة نظري أنا أرى أن قد تبين للعيان أن الحرب لم تعد يمنيه يمنية بل سعودية يمنية ومن جهة أخرى يظهر كمية الإرتباك التنسيقي بين العسيري وملوك السعودية ومنابرها الإعلامية .

وهذا يدلل على إنخراط حبات العقد وعلي ما يبدو أن هنالك وجع أكبر من منطقيات الساسة يجتاح العدو ويعميه أيضا عن البروتوكولات! ولا نستبعد أن السعودية في المراحل المقبلة أن تطلب وساطة دولية حفاظا على نفسها من بأس بطش المقاتل اليمني لتتحول المحادثات المقبلة الى تقبيل الملوك ركب المبردقين والروافض والحوفاش …

#دمتم_شامخين

التعليقات

تعليقات