المشهد اليمني الأول |متابعات

قال موقع “جلوبال ريسيرش” البحثي الأمريكي إن الرياض نقلت حوالي  5000 متشددا من عدة جماعات إرهابية من ميناء عدن إلى ميناء عصب الإريتري للانخراط  في تدريبات عسكرية  ليتم إرسالهم بعد ذلك إلى المحافظات السعودية الواقعة على الحدود مع اليمن.

ونسب الموقع إلى أحد مصادره القول” سيتم إرسال الإرهابيين، بعضهم من تنظيم القاعدة، إلى نجران وجيزان وعسير للقتال ضد الجيش اليمني والقوى الشعبية ومنع أي تقدم  في جنوب المملكة العربية السعودية”.

واوضح إن تقدم القوات اليمنية في عمق الأراضي السعودية يخيف المسؤولين السعوديين أكثر من الصواريخ الباليستية التي تطلق من اليمن.

التعليقات

تعليقات