المشهد اليمني الأول| الحديدة

شهدت محافظة الحديدة اليوم الأربعاء 14 سبتمبر/أيلول 2016م، عرضاً عسكرياً كبيراً  لوحدات من منتسبي القوات المسلحة والأمن عكس مدى الجهوزية والاستعداد التام لأبطال القوات المسلحة والأمن لمواجهة العدوان السعودي الأمريكي ومنافقيه.

وأكد المشاركون في العرض العسكري أن الشعب بجيشه ولجانه الشعبية مستعدون لمعركة النفس الطويل، وأن الخضوع والإستسلام غير وارد ومستحيل.

كما أوصلوا رسالة للخونة والمرتزقة في الداخل والخارج أن الشعب اليمني حاضرٌ مهما كان حجم العدوان، ومهما استمر، ولن يلين أو يستكين.

وجابت الفرق العسكرية والأمنية شوارع مدينة الحديدة في ثالث أيام عيد الأضحى المبارك، ما يعكس الجهوزية والانضباط العاليين لدى منتسبي أجهزة القوات المسلحة والأمن.

ويذكر أن مدينة الحديدة، شهدت عشرات العمليات الأمنية التي قيدت نشاط الإرهابيين وعناصر القاعدة المدعومين إعلامياً وعسكرياً من تحالف العدوان وحزب الإصلاح الإخواني .

التعليقات

تعليقات