المشهد اليمني الأول| متابعات خاصة

على طريقة إعلام العدو الإسرائيلي الذي يكذب ثم يكذب، لإقناع المستوطنين الصهاينة أنه لم يخسر إلا لأسباب خارقة خارج العادة، دفنت قطر جنودها على مضض مع نشر صحيفة قطرية تفاصيل فلم أكشن لإقناع العالم أن جنود قطر لقو مصرعهم في حادث سيارة.

وقالت صحيفة العرب القطرية أن لديها مصادر موثوقة أفادت لها إن 4 أفراد من قوات الواجب توجهوا أمس لتبديل زملائهم في نقطة التفتيش على متن سيارة لاند كروزر، وعند التوجه والاقتراب من نقطة التفتيش انقلبت السيارة، علماً بأن الطريق مستوٍ، حيث إن السيارة خرجت عن المسار مما أدى لمحاولة السائق للسيطرة عليها ولكنه لم يتمكن من ذلك، فانقلبت مرتين مما أدى إلى خروج 3 جنود من أصل 4 كانوا بالسيارة لحظة الانقلاب.   

وبيّنت المصادر أن الأرض كانت صلبة وأغلب الضربات كانت في الرأس، كما أنه تمت محاولة إسعاف المصابين، واستشهد شخصان فور وقوع الحادث والثالث تم إنعاشه وعاد القلب للعمل بشكل طبيعي ولكن كان لديه تهشُم في الجمجمة وانتقل إلى رحمة الله الساعة 20:30.    

وأضافت الصحيفة ان المصادر لفتت إلى أن الشخص الرابع بحالة جيدة وفي المعسكر.

ومن يرى تفاصيل حبكة الفلم المصطنع يشفق على حال الإعلام القطري الذي أصيب بإحباط شديد، فالمعلومات أشارت بأن أعداد الجنود القطريين بلغت بالعشرات في قاعدة خميس مشيط وفي معارك صرواح .

وما أجبر قطر على الإعتراف هو العدد الكبير لصرعى جنودها خلال مشاركتهم في العدوان على اليمن .

التعليقات

تعليقات