المشهد اليمني الأول| متابعات خاصة

في خشيتها من عودة الوفد الوطني واتخاذه جملة تحركات تعزز الصمود وتضرب العدو السعودي في الخاصرة، وبعدما كان مقرراً عودة الوفدة يوم الجمعة، شنت طائرات العدوان السعودي الامريكي مساء اليوم الخميس 15 سبتمبر/أيلول 2016م، غارات عنيفة على العاصمة صنعاء مع أستمرار تحليقه المكثف بسماء العاصمة بعد تهديدات السعودية باستهداف طائرة الوفد الوطني .

مصادر محلية أكدت، أن طائرات العدوان أستهدفت قبل قليل مطار صنعاء بغارتين مع أستمرار تحليقة بشكل مكثف بسماء العاصمة صنعاء.

في السياق ذاته، شن طيران العدوان السعودي الأمريكي 4 غارات على قاعدة الديلمي.

من جهته أكد ‏سليم المغلس عضو الوفد الوطني من مسقط عدم وصول أي تأكيد حتى الآن من قبل الأمم المتحدة على حصولها الترخيص لطائرتها الخاصة بنقل الوفد الوطني الى صنعاء، مضيفاً بأن الوفد مازال ينتظر التاكيد، آملاً بأن لا يتم التأخير عن الموعد المحدد.

مراقبون رأو بأن العدوان لا يريد أن يعود الوفد الوطني لمعرفته بالاهمية الوطنية الملحة لعودته، ولذلك يريد العدوان ثلاثة أشياء :

– ان يبقى الوفد رهين الفنادق لمساواته بفريق فنادق الرياض ..

– ان يبقى الوفد عرضة للابتزاز و تحت الطلب و رهين الضغوطات الدولية ..

– ان يبتز الوفد بموضوع عودته و يشغله عن بقية القضايا و ابرزها عودة العالقين ورفع الحظر الجوي .

ولذا فان عودة الوفد الوطني امر ملح و سوف يتيح للوفد الفرصة للتحرك و الضغط من صنعاء باتجاه كل القضايا بعد ان يكون قد تحرر من قيود الابتزاز .

التعليقات

تعليقات