SHARE

المشهد اليمني الأول| صنعاء

سيرً مشائخ ووجهاء وأبناء مديرية بني حشيش بمحافظة صنعاء قافلة غذائية كبرى للمرة الثانية في أقل من أسبوعين لأبطال الجيش واللجان الشعبية في جبهات الصمود، وذلك في سياق مواصلة القبائل دعمها ومساندتها للمرابطين في ميادين العزة والكرامة والبطولة.
وشملت القافلة أكثر من ستة آلاف سلة عنب وعشرات المواشي والأغنام و20 مليون ريال وكيلو ذهب بالإضافة إلى 100 سيارة محملة بمواد غذائية ومياه وحلوى العيد.
وأكد أبناء بني حشيش أثناء تسيير القافلة الإستعداد لتقديم المزيد من القوافل الدعم الغذائية والأموال والرجال وبذل كل غال ونفيس حتى دحر الغزاة والمعتدين وعملائهم المنافقين.
واعتبروا أن هذه القافلة أقل ما يمكن تقديمه لأبطال الجيش واللجان الشعبية حماة الوطن الذين يضحون بدمائهم الزكية وأرواحهم دفاعا عن الوطن وأمنه واستقراره.
وأشاروا إلى أن تعمد العدوان في إزهاق أرواح الأبرياء والنساء والأطفال يزيد قبائل اليمن إصرارا وعزيمة في مواجهة العدوان الذي انتهك الأعراف والمواثيق الدولية والإنسانية.
من جهته أشاد محافظ صنعاء حنين قطينة بسخاء وكرم أبناء مديرية بني حشيش ومواقفهم الوطنية المشرفة في دعم جبهات العزة والكرامة والبطولة دفاعاً عن الوطن .. داعيا قبائل المحافظة إلى مواصلة البذل والعطاء ورفد الجبهات.
كما أكد وكيل المحافظة مانع الأغربي ومدير المديرية محمد القاضي إستعداد أبناء المديرية رفد الجبهات وبذل مزيد من التضحيات في سبيل الدفاع عن الوطن وكرامة وعزة اليمنيين.

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY