المشهد اليمني الأول| متابعات خاصة

يوماً بعد يوم تزداد النقمة العالمية والدولية والشعبية على سياسيات النظام السعودي الداعمة للإرهاب التكفيري، وجرائم النظام السعودية ومجازره في اليمن .
حيث نظّم ناشطون اعتصاماً أمام سفارة آل سعود وسط العاصمة البريطانية لندن، الخميس، ونفّذوا خلاله اعتقالاً رمزياً لـ سلمان بن عبدالعزيز “ملك” السعودية بتهمة دعم “الاٍرهاب” وارتكاب جرائم حرب في اليمن.
و أطلق الناشطون الشعارات والهتافات المنددة بآل سعود في ذكرى تأسيس مملكة الشر.
واعتبروا مشاركة وزير المالية البريطاني “فيليب هاموند” دعماً بريطانياً إضافياً للأنظمة الإجرامية والدكتاتورية في المنطقة.
و تضامن عدد من الأحرار والمارة مع المحتجين، وأعلنوا رفضهم للسياسة السعودية ولداعميها البريطانيين.

التعليقات

تعليقات