المشهد اليمني الأول| خاص

تستمر مدينة عدن الباسلة في النزيف لإصابتها بداء التحرير العراقي والأفغاني والليبي من حلف أمريكا وبني سعود، حيث أقدم مسلحون مجهولون على متن سيارة صغيرة باغتيال ضابط متقاعد في الامن السياسي ظهر اليوم الجمعة 30 سبتمبر/ أيلول 2016م، بمديرية المنصورة بعدن .
وبحسب المصادر فقد لقي العقيد المتقاعد في الأمن السياسي علي مقبل مصرعه اثناء ما كان في طريقه لصلاة الجمعة وعلى مقربة من مسجد الشيخ زايد بن سلطان .
وسارع مواطنون لنقل العقيد مقبل إلا انه فارق الحياة قبل ان يتمكن المواطنين من اسعافه .
وتعد عملية اغتيال العقيد مقبل هي الثانية خلال اقل من 24 ساعة .
وكانت قد أوضحت مصادر محلية أن العقيد في مطار عدن الدولي عبدالحكيم المشرقي توفي ظهر أمس الخميس متأثراً بجراحه من عملية اغتيال بعبوة لاصقة زرعت بسيارته في مديرية المنصورة بعدن .
وذكر شهود عيان بان انفجار سمع دويه بمناطق مختلفة من المنصورة اثر زرع عبوة ناسفة في مقدمة سيارة اجرة بالشارع الرئيسي في المديرية، واكدت مصادر طبية في مستشفى أطباء بلا حدود، وفاة العقيد متأثراً بجراحه .
لتتبنى داعش مسؤوليتها وتنشر صوراً للحادثة .

التعليقات

تعليقات