المشهد اليمني الأول| نهم

وزع الإعلام الحربي مشاهد أولية لاقتحام ثلاثة مواقع و طرد المرتزقة منها في وادي ملح بمديرية نهم، وقد خلف المرتزقة أسلحة وذخائر عقب فرارهم من المواقع.
وعلى عكس تمنيات المرتزقة، تتحول مديرية نهم إلى ساحة استنزاف كبيرة تسقط فيها كل رهانات قوى الغزو والاحتلال.
ومع استمرار العمليات العسكرية في نهم، اقتحم أبطال الجيش واللجان مواقع المرتزقة التي كانوا يتمركزون فيها سابقاً، وفي عملية سريعة ومدروسة تم تطويق كل المواقع المستهدفة.
وتمت السيطرة على المواقع بعد فرار المرتزقة تحت ضغط نيران الجيش واللجان الشعبية، وخلف المرتزقة بعض العتاد العسكري في المواقع.
وكالعادة كان طيران العدوان حاضراً في المعركة حيث شن سلسلة غارات على المنطقة في محاولة لإسناد مرتزقته ولكن دون جدوى، ليبقى المرتزقة أمام خيارات صعبة أحلاها مر فإما الفرار وإما أن يتعرضوا للتنكيل إذا ما استمروا في القتال إلى جانب قوى الغزو.

التعليقات

تعليقات