المشهد اليمني الأول| متابعات

بعد تدمير سفينة سويفت بأكبر عملية إستراتيجية.. ناطق الجيش اليمني يعلن: “جاهزون للرد وسواحل بلدنا ليست للنزهة”
أكد الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية العميد الركن شرف غالب لقمان، اليوم السبت، أن الصاروخية جاهزة وستظل جاهزة، وأن “أي هدف عسكري يدخل مياهنا الإقليمية سيتم تدميره بدون شك أو ريب”.
وقال العميد لقمان خلال اتصال هاتفي أجرته معه قناة المسيرة “جاهزون للرد، وسواحل بلدنا ليست للنزهة”، وذلك تعليقاً على العملية النوعية التي استهدفت سفينة حربية إماراتية قبالة سواحل المخاء.
وأضاف قائلاً “في جميع المحاور، لم نستهدف أي منشأة مدنية، كل تعاملنا مبني على عقيدة وعلى مبادئ، لا نتعامل إلا مع الجانب العسكري فقط، ولم نستهدف المدنيين من قريب أو من بعيد”.
واعتبر العميد لقمان بيانا قوى العدوان المتناقضة عن العملية تعكس الإرباك من الضربة النوعية، وتهدف إلى استغفال شعوبهم.
تجدر الإشارة إلى أن القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية استهدفت فجر اليوم، سفينة حربية إماراتية قبالة سواحل المخاء، ما أدى إلى تدميرها ومصرع 22 من مشاة البحرية، وبتوثيق للعملية النوعية بالصوت والصورة.

التعليقات

تعليقات