المشهد اليمني الأول| خاص

أدانت قيادة محافظة لحج المجزرة المروعة التي إستهدفت عزاء والد وزير الداخلية جلال الرويشان في العاصمة صنعاء، والتي ضحيتها أكثر من 700 شهيد وجريح .
حيث إعتبرت قيادة المحافظة أن الجريمة تُعد من جرائم الحرب بكل ما تعنيه الكلمة من معنى، معتبراُ إياها بأنها كشفت النقاب عن الوجه الاجرامي الحقيقي لدول العدوان المتعطشة للدماء والتي تتلذذ بإزهاق ارواح الابرياء .

نص البيان

وقفت قيادة محافظة لحج امام الجريمة المروعة التي ارتكبتها اليوم طائرات تحالف العدوان والتي استهدفت عصر اليوم السبت الموافق 8/10/2016م مراسم عزاء في الصالة الكبرى بالعاصمة صنعاء وتسببت في مقتل وجرح المئات من المدنيين الأبرياء.
وإذ تدين قيادة محافظة لحج هذه الجريمة وسابقاتها من جرائم العدوان التي تتعمد استهداف المدنيين والتي تُعد جرائم حرب بكل ما تعنيه الكلمة من معنى والتي كشفت النقاب عن الوجه الاجرامي الحقيقي لدول العدوان المتعطشة للدماء والتي تتلذذ بإزهاق ارواح الابرياء .
وإذ نستنكر الصمت المخزي والمخجل للمنظمات التي تدعي رعايتها لحقوق الانسان والتي جسدت بموقفها اللا انساني تجاه جرائم ومجازر السعودية في اليمن والخنوع امام مغريات المال السعودي.
كما ندعو ابناء الشعب اليمني بكل اطيافه للوقوف صفا واحدا تجاه آلة القتل السعودي التي تحصد يوميا ارواح العديد من الشهداء غير مفرقة بين مسن او صغير رجل او امرأة.
وانا نعبر عن تعازينا الحارة لأسر الشهداء في هذه الجريمة وغيرها من جرائم العدوان مبتهلاً إلى الله العلي القدير أن يتغمدهم بواسع رحمته وعظيم مغفرته ويسكنهم فسيح جناته ويلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.
صادر عن قيادة محافطة لحج بتاريخ 8/10/2016م

التعليقات

تعليقات