المشهد اليمني الأول| متابعات

أدان وزير الخارجية الألماني ” فرانك فالتر شتاينماير” بشدة الهجوم الذي تعرضت له الصالة الكبرى بالعاصمة صنعاء يوم أمس والتي أدت إلى استشهاد وإصابة المئات.
وقال شتاينماير: “نحن نتابع ببالغ الصدمة التصعيد العسكري الذي حدث في الأسابيع الأخيرة وخاصة ارتفاع عدد الضحايا المدنيين في هذا الصراع”.
وتواصلت الإدانات العربية والدولية للجريمة التي ارتكبها العدوان، مطالبة في الوقت نفسة بفتح تحقيق عاجل و وقف الحرب على اليمن.
إلى ذلك أدانت الخارجية السورية اليوم الأحد الإعتداء الذي اقترفته آلة القتل السعودية بحق مدنيين في مجلس عزاء بصنعاء ووصفته بالإجرامي.
وأكد مصدر للوكالة السورية للأنباء “سانا” أن العدوان إلى زوال وأن الشعب الصامد في سوريا واليمن سيحقق النصر على قوى التآمر والهيمنة وأدواتها الذليلة.
وأعربت سوريا عن مواساتها وتعاطفها مع عائلات الضحايا وتضامنها الكامل مع الشعب اليمني.

التعليقات

تعليقات