المشهد اليمني الأول| متابعات

اصبح من المؤكد ان عادل الجبير وزير الخارجية السعودية الحالى ،سوف يغادر منصبه بحلول عام 2017 المقبل ،حيث يجرى القصر الملكى حاليا بحث عدة اسماء مرشحة لتولى المنصب خلفا للجبير الذى شهدت ادارته للخارجية فشل ذريعا على مدار العامين الفائتين.
الجبير والذى يعتبر وزير خارجية المملكة السعودية شكلا فى حين ان ادارة الوزارة الحقيقية فى يد محمد بن سلمان ولى ولى العهد ،اصبح الان فى نظر الجميع بالمملكة بحسب مصادر مقربة هو سبب الفشل الذريع للملكة فى السعودية وسوريا ،والازمات المتكررة مع واشنطن ،وعدد من الدول العربية اخرها مصر بسبب عدم قدرة الخارجية السعودية على ايجاد افكار تعيد ريادتها فى المنطقة ديبلوماسيا مثلما كان الحال فى عهد الوزير الراحل سمو الامير سعود الفيصل .
حالة الخارجية السعودية الان وبحسب المصادر فى حالة يرثى لها والسفارات السعودية فى الخارج مهزوزة ،ولا تتخذ اى قرار او توقع اى ورقة الا بعد الرجوع للرياض حتى لو استغرق رد الرياض عدة اشهر ،حتى لا يكون أى خطأ عرضة للاطاحة بالشخص المسؤل عنه من منصبه واعادته الى المملكة مرة اخرى .

التعليقات

تعليقات