المشهد اليمني الأول| حضرموت

أكدت مصادر محلية مطلعة من داخل حضرموت أن قوة تدخل إماراتية مسنودة بعناصر أجنبية يرجح أنها من المارينز الأميركي تشن حملة اعتقالات واسعة في مدن وبلدات محافظة حضرموت جنوب اليمن.

وتتركز مهام هذه القوة بمداهمة المساجد واعتقال عشرات من العلماء والخطباء في حضرموت والجنوب عموماً بذريعة التعاون مع تنظيم القاعدة.

وكشفت المصادر المطلعة أن هناك طائرات تنقل من يتم اعتقالهم مباشرة عبر مطار الريان في محافظة حضرموت إلى داخل الإمارات أو سجون أخرى لا يعلم أحد أين هي.

هذا واستنكر رئيس علماء أهل السنة والجماعة بحضرموت الشيخ أحمد المعلم، اعتقال عدد من العلماء بحضرموت من قبل القوات الاماراتية بالمحافظة.

وقال المعلم في لقاء مع “قناة رشد الفضائية” إنه يستنكر اعتقال ناس وصفهم بـ”رمز في البلاد ومشهود لهم ومعروف عنهم طلب العلم ودعوة الناس للخير والمساهمة في المشاريع الخيرية”.

التعليقات

تعليقات