المشهد اليمني الأول| عدن

يستمر مسلسل الجنوب اليمني في إنتاج مزيداً من الإرهاب والفوضى والدمار وانعدام للأمن والإستقرار، حيث قُتل 13 شخصاً، وأُصيب آخرون في انفجار ثلاث سيارات مفخخة صباح اليوم بمعسكر بمدينة المكلا محافظة حضرموت شرق اليمن.
ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن  مصدر محلي قوله إن الإنفجارات التي إستهدفت معسكر بمنطقة خلف شرقي المكلا أسفرت عن سقوط 13 قتيلا وإصابة آخرين.
وكان قائد المنطقة العسكرية الأولى بسيئون نجى من تفجير انتحاري إستهدف موكبه أمس وخلف قتلى وجرحى.
يذكر أن محافظة حضرموت تشهد انفلات أمني كبير وانتشار واسع لعناصر تنظيم القاعدة الإرهابي.

إلى ذلك هز انفجاران عنيفان متتالايان، اليوم الخميس 12 مايو 2015م، منطقة كريتر بمدينة عدن في الجنوب اليمني أيضاً.

وقالت مصادر محلية لـ “المشهد اليمني الأول” أن الانفجار سُمع صداه إلى مناطق بعيدة تلاه انفجار آخر بمنطقة المعلا، وأفاد السكان عن سقوط ضحايا تم نقل بعضهم إلى المستشفيات.

يذكر أن عدن ومحافظات الجنوب اليمني بشكل عام، تشهد حالة من التوتر بعد نشوب خلافات حادة بين قيادة القوات الإماراتية التي تساند مرتزقة الرئيس عبد ربه منصور هادي الفاقد للشرعية ، وبين قيادة معسكر لواء زايد بدار سعد، وذلك بعد رفض الأخير تسليم المعسكر بما فيه من عربات ومعدات.

يأتي هذا ضمن الانفلات الأمني والصراع القائم بين مرتزقة العدوان السعودي الذي تعيشه عدن والجنوب اليمني منذ سيطرة قوى الغزو والاحتلال ومرتزقتهم عليها.

التعليقات

تعليقات