المشهد اليمني الأول| خاص

بعد تعثر نقل جثث قتلى المحافظات الجنوبية الذين يقاتلون إجباريا في المنافذ الحدودية بالبقع والخضراء نيابة عن الجيش السعودي، تم اليوم دفن بعض الجثث في منطقة شرورة.
هذا وقد علم المشهد اليمني الأول من مصادر محلية، أن من بين القتلى القيادي ياسر الخضر، وثلاثة قتلى من أبين وعدن لقوا حتفهم في معارك بإتجاه البقع .
جدير بالذكر أن المقاتلين من أبناء المحافظات الجنوبية حاولوا العودة بعدما اكتشفوا ألاعيب خبيثة من السعودية وعلى محسن الاحمر للتضحية بهم لكنهم تفاجئوا بطوق أمني وحصار يجبرهم على القتال حتى الموت ومن رفضوا القتال تم الزج بهم في سجون نجران.

التعليقات

تعليقات