المشهد اليمني الأول| خاص

إنتشر الهلع بين الأهالي في مديرية الشيخ عثمان والمنصورة بعدن بعد اطلاق مسلحون محليون النار بكثافة فجر يوم الاثنين 24 أكتوبر / تشرين أول 2016م، عقب وصول جثث لقت حتفها في معارك منطقة البقع بمحافظة صعدة .
وقال مصدر محلي بمديرتي المنصورة والشيخ عثمان، ان سيارات اسعاف وصلت إلى المديرتين وتقلان جثت عشرات القتلى من الذين سقطوا في معارك صعدة .
واطلق مسلحون النار في الهواء عقب وصول الجثث إلى الشيخ عثمان والمنصورة إحتفاءاً بعودتهم.
وسمع إطلاق النار في مناطق عدة بمدينة عدن، ونتيجة لذلك ظن المواطنين أنها أصوات لاشتباكات مسلحة في المنصور والشيخ عثمان.
جدير بالذكر أن عشرات المغرر بهم من أبناء المحافظات الجنوبية لقتوا حتفهم في المعارك، بعد الزج بهم بدون إمداد وبدون خطط عسكرية، كما تم منعهم من الهروب والعودة، ومن رفض القتال يتم الزج به في سجون نجران .

التعليقات

تعليقات