المشهد اليمني الأول| متابعات

اعتبرت منظمة هيومن رايتس ووتش، المعنية بحقوق الانسان، أن إعادة انتخاب المملكة العربية السعودية لعضوية مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة من شأنه أن يقوض مصداقية المجلس بسبب “سجلها الرديء “في مجال حقوق الإنسان .
وبحسب “راي اليوم” فقد قالت المنظمة الدولية ان السعودية غير مؤهلة للعضوية في المجلس الذي يضم 47 عضوا، لأنها نفذت هجمات ضد المدنيين في اليمن.
وقال لويس شاربونو، مدير شؤون الأمم المتحدة في هيومن رايتس ووتش إن انتخاب الدول التي تحاول التهرب من مسؤولية انتهاكها لحقوق الإنسان يمكن أن يهدد قدرة مجلس حقوق الإنسان الاممي، ومقره جنيف، على كشف الانتهاكات في بلدان أخرى.
ومن المقرر أن تجري الجمعة الجمعية العامة للأمم المتحدة، انتخابات بشأن العضوية في المجلس يوم الجمعة المقبل.

التعليقات

تعليقات