المشهد اليمني الأول| متابعات

دان مندوب الأورغواي بمجلس الأمن االدولي إلبيو روسلي وبشدة الجريمة التي استهدفت مجلس عزاء في الصالة الكبرى بصنعاء  مؤكداً أن القنابل التي استخدمت في الغارات  التي شنها طيران تحالف العدوان السعودي على قاعة العزاء تمتلك خاصية اختراق الاماكن الصلبة ومن ثم تنتشر شظاياها داخل المكان” مشيرا إلى أن مثل هذه القنابل لا تصنع إلا في شركة واحدة وهي لا تباع إلا لحكومات وبمبالغ باهظة جدا.
وأكد أن من ارتكب هذه الجريمة كان ينوي قتل اكبر عدد ممكن من الضحايا واصفا الهجوم على مجلس العزاء بانه عمل إرهابي، مستنكرا عدم اصدار مجلس الأمن بيان يدين المجزرة .
في غضون ذلك اكد مندوب أنغولا بمجلس الأمن الدولي أن من يتحدثون عن تفاقم الازمة الانسانية في اليمن، هم أنفسهم من يبيع ويورد الأسلحة إلى هناك.

التعليقات

تعليقات