المشهد اليمني الأول| خاص

قام عقيد في عدن اليوم الخميس 3 نوفمبر/ تشرين ثاني 2016م بقتل خمسة من أبنائه وزوجته ونفسه في جريمة هزت منطقة دار سعد في مدينة عدن .
وأفاد جيران العقيد أن العقيد كان يعاني من أمراض القلب السكر ولم يستطع ممارسة العمل الخاص وكان يسكن في بيت شعبي بدار سعد، ولديه ثلاث بنات يدرسن في الثانوية وولدين يدرسان بالصف السادس إبتدائي، حيث وأنه كان يعتمد على راتبه والذي انقطع منذ ثلاثة أشهر متتالية.
وبحسب إفادات الجيران بأن الفقر وسوء الحال أجبره للتخلص من اسرته ومن نفسه وقد قال احد الجيران بان العقيد “س م ع” كان حاول ان يقترض 300 ألف ريال من أحد المؤسسات فلم يجد تجاوب، ثم عاد إلى المنزل واغلق الباب وسمع الجيران 13 طلقة نوع كلاشنكوف ثم اسرعوا إلى منزله والبوابة مغلقة، فاضطروا لكسر بوابة الشقه ثم دخلوا الشقه فوجدوا سبع سجادات وفوقها سبعة قتلى هم العقيد وزوجته وبناته الثلاثة واولاده، مما أحدث رعباً في أوساط الجيران وحي دار سعد، ومن شاهد الموقف المروع .
ودعا جيران العقيد حكومة هادي إلى تلافي كل ما يؤدي إلى زعزعة أمن المجتمع بإضطرابات كارثية يدفع ثمنها المجتمع والأسرة.

التعليقات

تعليقات