المشهد اليمني الأول| خاص

تواصل وحدات الجيش اليمني واللجان الشعبية عملياتها على المسرح الحدودي، حيث تعرضت اليوم السبت 5 نوفمبر/ تشرين ثاني 2016م، مواقع وتجمعات للجيش السعودي في جيزان وعسير لقصف صاروخي ومدفعي عنيف، كما تم تدمير آليتين عكسريتين في نجران.
مصادر عسكرية أوضحت للمشهد اليمني الأول، أن وحدات الجيش واللجان الشعبية استهدفت تجمع للجنود والآليات السعودية في مركز موقع جلاح العسكري، وشوهدت سيارات الإسعاف تهرع إلى المكان المستهدف.
وأضافت المصادر أن وحدات القوة المدفعية للجيش واللجان الشعبية قصفت موقع الرميح العسكري وحققت إصابات مباشرة، كما استهدفت مدفعية الجيش واللجان الشعبية تجمعات الجيش السعودي ومرتزقته شمال صحراء ميدي قبالة قرية الموسم، وموقع مثعن بجيزان.
كما تمكنت وحدا الجيش واللجان الشعبية من تدمير آلية عسكرية للجيش السعودي غرب موقع مثعن ومقتل من كان على متنها .
وأفادت المصادر بأن القوة الصاروخية إستهدفت قرية شرقان بإطلاق 3 صواريخ كاتيوشا ما أدى إلى اندلاع النيران وهروب عدد من الأطقم العسكرية .
إلى ذلك، لقي عدد من العسكريين السعوديين مصرعهم اليوم السبت خلال تدمير آليتين عسكريتين لهم بنجران.
حيث أكدت مصادر عسكرية للمشهد اليمني الأول أن وحدات من الجيش اليمني واللجان الشعبية دمرت آليتين عسكريتين سعوديتين بالقرب من منفذ الخضراء ومصرع طاقمهما.
وفي عسير قصفت مدفعية الجيش واللجان الشعبية تجمعاً للجنود السعوديين خلف منفذ علب.
توثيقات الإعلام الحربي
كما وثق الإعلام الحربي مشاهد وزعها اليوم لعملية قنص أحد الجنود السعوديين واستهداف إحدى الدشم بموقع العش بنجران، وتظهر المشاهد الجندي السعودي وهو يطل برأسه من موقع العش عندما كان يقوم بعملية الرصد لمحيط الموقع، بعدها صوب أحد قناصة الجيش واللجان الشعبية باتجاه الجندي السعودي طلقة مسددة أدت إلى مصرعه على الفور .

في السياق فجر أبطال الجيش واللجان الشعبية مدرعة عسكرية سعودية من نوع “بي ام بي” غرب موقع مثعن العسكري بجيزان ضمن العمليات القتالية في العمق السعودي وتم تدميرها بشكل كامل بفضل الله .. وتأتي هذه العملية كغيرها في وقت تتصاعد عمليات الرد العملي لمجاهدي الجيش واللجان الشعبية على مختلف المحاور في جيزان .

كما وثق الإعلام الحربي مشاهد من إطلاق صاروخ زلزال2 محلي الصنع، مستهدفاً موقع الموسم في جيزان .

التعليقات

تعليقات