حيد الجزيل ..من الصعب تصديق وجودها “بالصور”

2298

المشهد اليمني الأول|المكلا

قرية حيد الجزيل، قرية أثرية من الصعب تصديق وجودها، وذلك كونها تطفو على صخرة عملاقة وكأنها مشهد لقلعة من فيلم خيالي.

تقع قرية حيد الجزيل في وادي دوعن الأيسر في محافظة حضرموت، وتبع مسافة 175 كيلومتر تقريباً عن مدينة المكلا، وتتميز هذه القرية بموقع دراماتيكي فريد وغريب، حيث بنيت مبانيها الشاهقة فوق صخرة ضخمة لها جوانب منحدرة عمودياً، ويبلغ ارتفاع الصخرة أكثر من 350 قدم، مما يجعل الوصول إليها صعب للزائرين.

ويعود بناء بعض المباني والحصون إلى أكثر من 500 سنة، وتم بناءها من ‫المواد الأولية البسيطة والمتوفرة في عموم وادي دوعن، من مادة الطين والقِرِف وجذوع الأشجار، وترتفع بعض البنايات عدة طوابق إلى أعلى تصل بعضها الى 100 قدم. وكما هو معروف ان هذا النوع من البناء يمتاز بالقوة والمتانة ويعمر لعدة سنوات.

ومازالت هذه القرية الأثرية عامرة بالسكان إلى يومنا هذا، ومن أشهر سكان تلك القرية قبائل آل العمودي وال باعبود وال محمد بن سعيد باموسى.

قال الشاعر:

مكانك زين يالهاجس وباتكلف عليّه

سمر باشوف جمك والقليل

وانأ محنون عاوادي عمر والمشرقية

وعا عربان في حيد الجزيل

لهم عادات يتمارون في بحر الهوية

يقسمون المروة والجميل

*من سليمان عوض علي المرزقي

 

التعليقات

تعليقات