المشهد اليمني الأول| متابعات

يواصل الجيش واللجان الشعبية استهداف مواقع وتجمعات المرتزقة في جبهات ما وراء الحدود وذلك رداً على استمرار العدوان السعودي الأمريكي والحصار الاقتصادي المفروض على اليمن.
مصادر عسكرية أوضحت للمشهد اليمني الأول إجتياح واسع للجيش واللجان الشعبية اليوم الخميس لقرى دفينة والكرس والقرن، والسيطرة على الكبري الرابط بين قائم زبيد والعبادية مع خط الخوبة العام.
وأكدت المصادر تدمير 17 آلية ومدرعة ودبابة عسكرية سعودية في العمليات، منها 6 عربات برادلي سعودية ودبابتي أبرامز وآليتين وإعطاب اثنتين في الخط العام بالخوبة، وتدمير 5 آليات عسكرية تابعة للجيش السعودي في مواقع الكرس والدفينية والبحطيط بجيزان.
وأفادت المصادر بأن إنهيار كبير في صفوف جيش العدو السعودي اجبره على الفرار والتراجع، وسط تقدم كبير لوحدات الجيش واللجان الشعبية، مضيفةً بقصف جنوني من طائرات الأباتشي والطيران الحربي وبشكل مكثف لإعاقة العملية بجيزان دون جدوى .
ويعد هذا الهجوم هو الأكبر من نوعه حتى اليوم، وكانت القوة المدفعية والصاروخية للجيش اليمني واللجان الشعبية قد واصلت يوم أمس الأربعاء استهداف مواقع وتجمعات الجيش السعودي في جيزان.
كما استهدفت الصاروخية والمدفعية التابعة للجيش واللجان الشعبية يوم أمس تجمعات ومواقع عسكرية للجيش السعودي في منطقة الخوبة، والدخان والشبكة والبحطيط محققة إصابات مباشرة.
وكانت وحدات الجيش واللجان الشعبية قد اجتاحت أيضا اليوم مواقع العدو في عسير كما تعرضت تجمعات جيش العائلة السعودية في عسير لقصف صواريخ الكاتيوشا .
ويرى مراقبون أن هذه العمليات ستتبعها عمليات كبيرة في الساعات القادمة ستفرض معادلات جديدة على أرض الميدان والسياسة في ظل إستمرار عدوان وحصار غاشم على كل اليمن.
وسيما بعد صفعة قوية تلقاها العدوان إثر تمكن مرتزقة من المحافظات الجنوبية من الفرار من معسكرات العدوان ورفضهم المشاركة في المعارك .

التعليقات

تعليقات