المشهد اليمني الأول| حضرموت

كشفت مصادر صحفية عن مشهد جديد من فصول الصراع بين قوات الغزو العدوان ومرتزقتهم على محافظة و نفط حضرموت حول بيع كميات من النفط المخزن في أحد الموانئ.

وقالت تلك المصادر إن القيادي المرتزق أحمد عبيد بن دغر، الذي زار مدينة المكلا يوم الخميس الماضي فشل في إتمام صفقة بيع 3 ملايين برميل نفط مخزن في ميناء الضبة النفطي بحضرموت بسبب رفض قادة عسكريين إماراتيين.

وأضافت المصادر أن بن دغر طلب بيع ثلاثة ملايين برميل من نفط حضرموت المجمد في خزانات ميناء الضبة، عبر شركة “غلينكور” السويسرية.

وأكدت المصادر أن طلب بن دغر اصطدم برفض القادة الإماراتيين الذين يتخذون من الميناء نقطة لتمركز قواتهم وأن المرتزق بن دغر غادر المكلا مصابا بخيبة أمل جراء الموقف الإماراتي الذي لم يكن يتوقعه.

الجدير ذكره أن صراعا محتدما بين قوات الغزو والعدوان الأمريكي وأداوتهما الممثلة في السعودية والإمارات وما يسمى القاعدة وداعش تشهده حضرموت والمحافظات الجنوبية خلف فوضى عارمة وأعمال عنف غير مسبوقة.

التعليقات

تعليقات