SHARE
بلاغ صحفي من وزارة التعليم العالي على خلفية إستهداف كلية الطب بجامعة الحديدة

المشهد اليمني الأول| خاص

أصدرت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بلاغاً صحفياً على خلفية إستهداف العدوان السعودي الأمريكي المنشآت التعليمية والتربوية واخرها جريمة قصف كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الحديدة اليوم الاثنين .

بلاغ صحفي
استنكرت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي استمرار تحالف العدوان وادواته الاقليمية والمحلية بارتكاب ابشع الجرائم مستهدفا المنشآت التعليمية والتربوية واخرها جريمة قصف كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الحديدة اليوم الاثنين .
واعتبرت الوزارة هذه الجريمة امتداد لسلسلة الجرائم الارهابية الجبانة التي ينفذها العدوان السعودي الامريكي للقضاء على كافة مقومات الحياة وفي مقدمتها المنشئات التعليمية بهدف تعطيل الدراسة وحرمان الاف الطلاب من مواصلة تعليمهم بالتزامن مع الخطوات التصعيدية التي تنفذها ادواتهم المحلية تحت غطاء فعاليات احتجاجية مطلبية لتحقيق اجندة سياسية واعلامية لخدمة قوى العدوان .
واكدت الوزارة ان استمرار الاستهداف الممنهج للتعليم بمختلف بناه ومراحله ومكوناته يكشف جزء من الوجه القبيح لهذا العدو الجبان ومرتزقته المأجورين في الداخل الذين يوفرون له المعلومات ويقدمون له الاحداثيات ويمارسون التبرير لجرائمه الوحشية التي استهدفت اليمن ارضا وانسانا وقضت على كل مقدرات البلد في مختلف المجالات .
ونوهت وزارة التعليم العالي في بلاغ صحفي صادر عنها ان هذا الاستهداف الهمجي لمنشأة تعليمية يأتي بعد ان كانت كلية الطب بجامعة الحديدة تمكنت من رفع ركام الدمار السابق الذي تعرضت له بقصف جوي جبان واستطاعت لملمت جراحها لتكون جاهزة لاستئناف نشاطها واحتضان ابنائها الطلاب الذين ينتظروها بفارغ الصبر مما جعل تحالف العدوان واذنابهم يسارعون لإرسال صواريخ حقدهم لضرب وتدمير هذا المشروع التعليمي الحيوي الهام .
واكدت الوزارة ان مؤسسات التعليم العالي خصوصا والمؤسسات التعليمية والتربوية بشكل عام قادرة على الصمود والتصدي للعدوان والحاق الهزيمة الساحقة بأدواته الاقليمية والمحلية الرخيصة .صادر عن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي
صنعاء 14/11/ 2016م

 

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY