المشهد اليمني الأول| الحديدة

رداً على إستهداف مبنى الكليات الطبية ” كلية الطب والعلوم الصحية وكلية الصيدلة السريرية ” من قصف طيران العدوان السعودي الأمريكي للمرة الثانية صباح يوم الإثنين الماضي، خرج طلاب وطالبات ومنتسبو وموظفو وأعضاء هيئة التدريس ومساعديهم بجامعة الحديدة في الوقفة الإحتجاجية.
وخلال الوقفة أكد نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب الأستاذ الدكتور / محمد الأهدل على أن إستهداف المبنى يعد جريمة ضد العملية التعليمية الأكاديمية الهدف منه إيقاف العملية التعليمية في جامعة الحديدة وكليات الطب حيث وأن الجامعة قامت خلال الأيام الماضية بتجهيز جزء من المبنى وإعادة تأهيله ليعود لإستقبال طلاب وطالبات كليات الطب …
من جهته أشار نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية الأستاذ الدكتور / أحمد حمادي إلى أن هذه الوقفة جاءت لتؤكد رفض ممارسات قوات العدوان السعودي في إستهداف البنى والمنشات التعليمية وآخرها مبنى كليات الطب ..
وقد أكد المشاركون بأن قصف الطيران السعودي الأمريكي لمبنى كليات الطب لم يثنِهم في مواصلة وإستمرار العملية التعليمية والمشوار التعليمي وأنهم صامدون في مواجهة العدوان وجاهزون للدفاع عن الوطن والذهاب إلى الجبهات إن تطلب الأمر …
وتخلل الوقفة قراءة بيان عن ملتقى الطالب الجامعي ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي ضد إستهداف مبنى الكليات الطبية .

 

التعليقات

تعليقات