المشهد اليمني الأول| موسكو

رأت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الاثنين، أن هناك تفعيلاً لنشاطات الولايات المتحدة في بلدان أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، تصل إلى محاولات التدخل المباشر في الشؤون الداخلية لدول المنطقة.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوفريابكوف متحدثا في معهد أمريكا اللاتينية التابع لأكاديمية العلوم الروسية: “نحن نرى تكثيفا جديدا للسياسة الخارجية الأميركية في هذا المجال، تصل حتى إلى محاولات التدخل المباشر في الشؤون الداخلية لعدد من الدول في المنطقة [أمريكا اللاتينية]”.

وكان مجلس الشيوخ البرازيلي، صوّت يوم الخميس الماضي بغالبية 55 من أصل 81 صوتا لصالح بدء إجراء إقالة الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف عن العمل لمدة 180 يوما، وإخضاعها لمحاكمة بتهمة التلاعب بأموال الدولة.

وتولي نائبها ميشال تامر مهام البلاد، في زلزال سياسي أنهى 13 عاما من حكم اليسار في اكبر دولة في أمريكا اللاتينية.

وذكر موقع “ويكيليكس” المعروف بتسريبه للوثائق السرية يوم الجمعة الماضي، أن تامر قدم في وقت سابق معلومات ذات طابع سياسي إلى مجلس الأمن القومي الأميركي والعسكريين الأميركيين.

التعليقات

تعليقات