المشهد اليمني الأول| متابعات

أكد سفير اليمن في دمشق نايف القانص أن القضية الفلسطينية ما زالت القضية المركزية والأساسية للشعب اليمني.

واعتبر القانص في تصريح لـ”سبوتنيك”، على خلفية مشاركته في ذكرى النكبة، أن موقف السلطة الفلسطينية الذي أيد العدوان على اليمن موقف شاذ ومتواطئ مع الكيان الصهيوني، ولا يعبر عن موقف الشعب الفلسطيني الداعم للشعب اليمني.

وأضاف القانص، أن الشعب اليمني مازال على العهد في تحرير فلسطين، ويرى أن السلاح العربي والإسلامي يجب أن يوجه إلى قلب الكيان الصهيوني وليس إلى العرب والمسلمين.

التعليقات

تعليقات