المشهد اليمني الأول| صنعاء

أعلنت المؤسسة العامة للاتصالات عن تخفيضات متعددة في رسوم التركيب لكافة فئات خدمة “يمن نت” وكذا تخفيض رسوم تغيير السرعات والفئات ورسوم النقل وذلك بالتزامن مع إطلاق فئات كروت تعبئة جديدة تتناسب مع احتياجات المشتركين خاصة في ظل الأوضاع الراهنة.
وأوضح بيان صادر عن المؤسسة تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه، أن المؤسسة أقرت تطبيق سياسة الاستخدام العادل للفئة الذهبية والتي تعمل على وضع حدود ومعايير تضمن استخدام الخدمة وفقا لما يتوافق مع حقوق المشترك وعدم استغلال الخدمة والتأثير سلبا على بقية المشتركين.
وأشار البيان إلى أن هذه السياسة تعمل على منع القلة القليلة من المشتركين الذين يقومون بإستخدام إشتراكهم بشكل غير عادل من التأثير سلبا على بقية المشتركين من خلال الاستهلاك غير المنطقي وإستنزاف سعات الشبكة وترك سعات ضئيلة لباقي المشتركين.. مؤكدا أن هذه السياسة لن تؤثر على المشتركين العاديين والمواقع الإلكترونية والإخبارية ومقاهي الانترنت.
ولفت البيان إلى أن المؤسسة تقوم بتوفير السعات الدولية الباندويدث ويكلفها ذلك مبالغ طائلة من إستئجار قنوات دولية وتكلفة إشتراك لضمان تقديم خدمات متميزة لمشتركيها، حيث أقرت خدمات ضمن فئات متعددة تراعي نوعية المشتركين وطبيعة إستخدامهم لخدمات الإنترنت ومن هذه الفئات “الفئة الذهبية” والتي أقرت للإستخدام الشخصي وتسهيل أعمال الشركات.
وذكر البيان أن الفئة الذهبية ليست مخصصة لإعادة توزيعها وبيعها كخدمة وهو ما قام به مالكي محطات البث بتحويل وإستغلال هذه الميزات التسويقية لجني المكاسب والأرباح على حساب جودة الخدمة..  مبينا أن ذلك أثر على خدمات الانترنت التي تمنح للفئات الأدنى، كما أثر التحميل الكبير على بقية الخدمات وهو ما اضطر المؤسسة لاتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان جودة خدماتها المقدمة لبقية الفئات.
وأكدت المؤسسة العامة للأتصالات أن الإستخدام والإستغلال العشوائي من قبل مالكي محطات البث وإعادة توزيع خدمات الإنترنت، أثر على إيرادات المؤسسة مقارنة بالتكلفة العالية التي تدفعها المؤسسة لتوفير هذه الخدمات مقابل العائد الضئيل الذي تجنيه من مالكي المحطات ومزودي الخدمات.
وأشارت إلى أن هذا الاستخدام العشوائي وغير المنطقي وفي ظل الإنقطاعات المتكررة للكابلات والمنافذ الدولية نتيجة قصف العدوان شكل إزدحاما وسبب خللا فنياً أثر على بقية المشتركين وجودة خدمات الإنترنت المقدمة للمشتركين.
ودعت المؤسسة العامة للاتصالات جميع مستخدمي خدمات الإنترنت إلى زيارة موقع يمن نت للإطلاع على الآلية الجديدة التي تم إقرارها والتي تعتبر مناسبة وفي متناول جميع المستخدمين.
وأكد البيان أن المؤسسة العامة للإتصالات تؤدي عملها على درجة عالية من المهنية وبهدف أساسي هو خدمة المواطن.

المصدر: وكالة الأنباء اليمنية سبأ

التعليقات

تعليقات