المشهد اليمني الأول| تعز

نزل عشرات المسلحين التابعين لإحدى الفصائل المسلحة الموالية للتحالف السعودي، اليوم الثلاثاء في تعز، إلى وسط المدينة بالدبابات والاسلحة الثقيلة للتعبير عن احتجاجهم وغضبهم من رفض دمجهم بالقوات الرسمية التابعة لهادي.
وحشد القيادي المعروف باسم “ابو الصدوق” العشرات من مسلحيه على متن الدبابات والمدرعات إلى شارع جمال وسط مدينة تعز واحتلوا المنطقة التي يقع فيها مكتب المحافظة والادارة المحلية ومقر شركة النفط.
ونقلاً عن موقع المراسل نت، والذي أفاد مراسله في تعز بأن المسلحين الغاضبين طالبوا بإقالة قائد محور تعز “خالد فاضل” واتهموه بعدم تنفيذ وعوده بدمجهم في القوات الرسمية مع المئات ممن تم جمعهم تحت قيادة “ابوالصدوق” وعددهم 800 مسلح.
وقال المحتجون أن الوعود التي قطعتها “قيادات الشرعية” لم يتم تنفيذها، وأنها بالاضافة إلى ذلك أوقفت مخصصاتهم من الاسلحة والذحيرة والمواد الغذائية.
كما وجه “ابوالصدوق” جملة من الاتهامات لما تسمى “الشرعية” وقال أنها تنكرت له ولرجاله وأهملت الجرحى الذين يعانون من جراحات متفاوته منذ أكثر من عام ونصف دون أن يتم علاجهم.

%d8%aa%d8%b9%d8%b2-%d9%85%d9%82%d8%a7%d9%88%d9%85%d8%a9


المصدر: المراسل نت

التعليقات

تعليقات