كتب/ الباهوت الخضر

وكانهم يعيشون في بلدان أخرى وكان فارق الاسعار لايعنيهم وأسرهم
البورصات الفوسبوكية للناشتين والناشتات والمرجفين لا تستقر على مدى الثانية
تسارع لا ينتهي، مئات المناشير التي يصدرونها عن حالة الوضع الذي يتمنون ان نصل اليه
نحن نعلم تمام أن اسيادكم هم من تلعبوا بفارق الاسعار وهم من صنعوا هذا الفقاعة وذلك لاننا نعرف ببساطة ان العملة لم تهتز منذ بداية العدوان وفي أوج وحشيته فلما تهتز الان ..؟؟!!
والمفاوضات جارية الأ ان أسيادكم يريدونها ورقة لتحسين موقف تفاوضهم المتهالك ولن ينجحوا .

أولا : اطمنكم يا بول البعير لن تستطيعون ان تنالوا من عزيمتنا في مواصلة ثورة العز والكرآمة
وأن وصل سعر الصرف للثلاثين الف ريال ..لسنا ممن ينحني رأسه من معدته

ولعل الأحرى بكم ان تتذكروا أن من يقدم رأسه ودمه في سبيل العزة والكرامة
لن يذله الجوع..!!!
بل سيزيده أصرارا على أن ينهش لحوم العداء ,فالاسود أذا ما جاعت
كشرت أكثر عن أنيابها .

ثانيا : لن تطول فرحتكم فما هي الا فقاعة لن تلبث أن تنتهي وكما صعدت سريع ستنتهي سريع ولن يبقى سوى سقوطكم الحيواني …بل عفوا للحيوانات فهي لا تنتشي ان لم تجد ماتأكله

أما نحن فسنزيد أصرار على أنتزاع الاستقلال وسنفرض كرآمة اليمن عاليا على جبين الثريا

ثالثا : تذكروا لن تخرج الجموع الجائعة لتفتك ببعضها في الساحات والطرق بل ستنطلق صوب نحوركم
وقسما لن ننسى ولن قف مكتوفي الايدي و سنظل هكذا ياعفن البيت الابيض
يهجر أبناء الشمال لن نقول اهلنا في الجنوب بل سنظل نقولها امريكا تغزوا اليمن سلطات الاحتلال المريكي تنفذ أوامر الغزو
سيرتفع الدولار الى مائة الف سنقول امريكا تغزو اليمن، سلطات الاحتلال المريكي تنفذ أومر الغزو
لن تدخلونا في صراعات جانبية فأنيابنا ستظل موجهة صوبكم مهما فعلتم

سنسموا بصمودنا وصبرنا الابي وستنحدرون لا ادري الا اي مدى فقد جاوز انحداركم كل مدى يا أقيان الملك

التعليقات

تعليقات