المشهد اليمني الأول| متابعات

وقع تفجير ارهابي في قسم شرطة الميدان بدمشق أسفر عن إصابة أحد عناصر القسم بجروح.
وذكر مصدر في قيادة شرطة دمشق، أن “إرهابيين استغلوا طفلة في الثامنة من عمرها تقريبا وقاموا بتحميلها بكمية من المتفجرات وطلبوا منها الدخول إلى قسم شرطة الميدان على أنها تائهة عن منزلها وبعد دخولها بلحظات قاموا بتفجير المتفجرات عن بعد ما أدى إلى وفاتها وإصابة أحد عناصر القسم بجروح طفيفة”.
وأوضح رئيس قسم شرطة حي الميدان العميد بسمان زيدان، أن الاعتداء الإرهابي أسفر عن “إصابة أحد العناصر إصابة طفيفة إضافة إلى إلحاق أضرار مادية بمكاتب الطابق الثاني من المبنى وتهدم بجدران الحمام الداخلية”.
ولفت العميد زيدان إلى أن هذا الاعتداء الإرهابي يأتي بعد الانتصارات المتتالية التي حققها الجيش العربي السوري في مختلف مناطق سورية مؤكدا أن التنظيمات الإرهابية التكفيرية تستغل براءة الطفولة لتنفيذ أجنداتها الإرهابية ما يدل على وحشيتهم وما يؤمنون ويعتقدون به من أفكار ظلامية تكفيرية.
وأصيب شخصان منتصف الشهر الماضي بجروح نتيجة انفجار عبوة ناسفة زرعها إرهابيون في منطقة نهر عيشة السكنية بمدينة دمشق.


المصدر وكالة الأنباء السورية سانا

التعليقات

تعليقات