خبراء دوليون يكشفون مستقبل التعاون العسكري بين المملكة وتركيا..

0
1266

المشهد اليمني الأول | ترجمة خاصة 

علق محللون أمنيون في مراكز بحثية وشركات استشارية بالولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي  على مستقبل العلاقات الدفاعية بين المملكة وتركيا في ضوء إعلان شركة “أسيلسان”، وهي أكبر شركة دفاعية تركية وشركة “تقنية” السعودية عن إنشاء شركة مشتركة للإنتاج العسكري.

وتوقع العقيد الأمريكي المتقاعد “سيدريك لدايتون”، المحلل العسكري لشبكة “سي إن” الأمريكية  أن تعزز تركيا تعاونها العسكري مع المملكة طالما كان في وسعهما ذلك.

وأضاف أن تركيا إذا تمكنت من دفع بشار الأسد للتنحي، وفي نفس الوقت عملت على الحد من النفوذ الإيراني في سوريا فمن المرجح أن تدعم المملكة أنقرة.

واعتبر أن النقطة الجوهرية بالنسبة للمملكة هي الحد من النفوذ الإيراني والتصدي له قدر الإمكان.

وكانت مجلة ‘‘ديفينش نيوز‘‘ الأمريكية، المعنية بالشؤون الدفاعية، اهتمت في تقرير لها بإعلان شركة ‘‘أسيلسان‘‘ أكبر شركة دفاعية تركية، وشركة ‘‘تقنية‘‘ السعودية عن إنشاء شركة مشتركة للإنتاج العسكري، برأسمال 6 ملايين دولار.

ووفقاً لتقييم المجلة لأكبر 100 شركة دفاعية في العالم خلال 2016م، جاءت شركة ‘‘أسيلسان‘‘ التركية للصناعات الإلكترونية العسكرية المتقدمة في المرتبة 58 على مستوى العالم.

وكانت المملكة وتركيا، قد صدقتا في 2013م على اتفاق لتحسين التعاون في الصناعات الدفاعية؛ وذلك بعد عام من موافقة البرلمان التركي على اتفاق مع المملكة، بشأن التعاون في التدريب العسكري.

ونقلت المجلة عن خبراء صناعة في أنقرة أن الاتفاقيات الصناعية الدفاعية بين تركيا والمملكة قد تسهل البيع المستقبلي للسفن الحربية والقوارب الهجومية، والمركبات المدرعة، والطائرات بدون طيار من تركيا للسعودية.

وذكرت أن المملكة أبدت اهتمامها بدبابة “ألتاي” التركية والتي مازالت في مرحلة الإنتاج والاختبار.

التعليقات

تعليقات

لا تعليقات

اترك رد