المشهد اليمني الأول| خاص

حشد أزلام العدوان مجاميعهم التكفيرية زاحفين بإتجاه مواقع الجيش اليمني واللجان الشعبية في كهبوب وذوباب قرب باب المندب بين لحج وتعز، وتمكنوا في اللحظات الأولى إثر إندفاعتهم من التقدم نحو مدينة ذوباب، وكانت خطة للجيش واللجان الشعبية لتحقيق إنتشار العدو ثم الإنقضاض عليه .
وبحسب مصادر عسكرية للمشهد اليمني الأول فقد إستمر الزحف بإتجاه تلك المناطق من فجر اليوم السبت 7 يناير 2017م حتى قبل قليل (مغرب اليوم)، بمشاركة واسعة من البحر والجو شارك فيها طيران الأباتشي وطائرات الإستطلاع، كلها إنتهت بأكبر خسارة بشرية ومادية يتلقاها العدو في تلك الجبهة منذ أشهر طويلة .
وبينت المصادر بأن وحدات الجيش واللجان الشعبية تمكنت من تدمير  أكثر من 15 آلية عسكرية لازلام العدوان المنافقين، فضلا عن مصرع العشرات وإصابة العشرات، كما هرعت أكثر من 8 سيارات إسعاف لإنتشال الجثث والجرحى.
وأفادت مصادر خاصة للمشهد اليمني الأول في عدن عن حالة إستنفار في مستشفيات عدن هذه اللحظات والتي تستقبل سيارات الإسعاف المليئة بالجثث والجرحى .
وأكدت المصادر العسكرية مصرع قائد اللواء ثالث حزم العميد ركن عمر سعيد الصبيحي وهو  احد قيادات الحراك الجنوبي في معارك ذوباب اليوم، مشيرةً بانهيارات كبرى في صفوف منافقي العدوان في أطراف كهبوب وذباب .

التعليقات

تعليقات