اخفاق مركب للعدو وبطولة ثابتة للمقاتل اليمني !

0
960

المشهد اليمني الأول | بقلم ..عبد الحميد الغرباني

اخفاق مركب للعدو وبطولة ثابتة للمقاتل اليمني !

ضمن انتصارات اليوم في الجبهة الداخلية شيء يشبه الأسطورة ويؤكد النظرية العسكرية التي تعطي تفوق السلاح مانسبته 30 في المائة و70 للجانب المعنوي ، لقد تفوق أبطال الجيش واللجان في معركة الساحل الغربي في تعز بفضل الله وبسالتهم ومعنوياتهم وجسارتهم النادرة وانكسرت عدد من الزحوفات لقوى العدوان على وكهبوب جنوبي غرب تعز على الرغم من الإنزال البحري والغطاء الجوي المكثف ، وفق المعلومات المؤكدة عن المعركة هناك نستطيع القول إن إخفاق العدوان في ذباب وكهبوب كان اخفاقا مركبا اخفاق في البحر والجو وفي البر ايضا انها هزيمة مركبة ضربت خطط العدو وأجهضت مشاريعه التدميرية ومطامعه الاستعمارية .

أثبت أبطال الجيش واللجان في ميدان المعركة هناك أن القدرة الفائقة لأصحاب الأرض وان الايمان المطلق بالقضية والتسليم ان النصر من عند الله يذيب العدو الذي يركن الى كونه ممسك بأسباب القوة وعناصر الانتصار المتمثلة في سلاح الجو والبحر والعتاد العسكري الأحدث ومجاميع الإجرام والتكفير المحتشدين من كل مكان .

الانجازات الباهرة التي حققها رجال الله في الميدان لم تنحصر في تعز ففي الوقت الذي احرقت عشرات الأليات العسكرية في ذباب وقتل العشرات وبينهم قائدالعملية العسكرية للغزاة هناك ، اصطاد مقاتلو الجيش واللجان الشعبية عدد من الاليات في مارب وفي شبوة استعادوا سلسلة تباب في عسيلان أما في الجبهة الخارجية فإنجاز نوعي اخر اسفر عن مصرع خمسين من عملاء العدوان وعناصره الماجورة والخائنة للدين والوطن وثوابته المختلفة

.. شكرا لله وكل الاجلال للأيادي الضاغطة على الزناد في كل ميدان من ميدان المواجهة مع الغزاة الجدد ..

التعليقات

تعليقات

لا تعليقات

اترك رد