المشهد اليمني الأول| الحديدة

وجه الأستاذ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى حكومة الإنقاذ الوطني، بسرعة دراسة إلغاء كافة تصاريح الصيد الأجنبية في المياه الإقليمية اليمنية وتقييم الأضرار الناجمة عنها وإحلال برامج تطوير مدخلات وتقنيات الصيد للصيادين اليمنيين ودعوة القطاع الخاص للاستثمار في هذا المجال محليا وبشكل مباشر ضمن مشاريع الاستثمار الوطني.
جاء ذلك لدى حضور رئيس المجلس السياسي فعالية تدشين مشروع دعم سبل العيش الذي تنفذه جمعية الإخلاص السمكية في محافظة الحديدة اليوم بتمويل من منظمة ألفاو التابعة للأمم المتحدة بحضور نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية الدكتور حسين مقبولي ومحافظ الحديدة حسن الهيج وقائد المنطقة العسكرية الخامسة اللواء الركن سعيد الحريري .
وأكد رئيس المجلس السياسي الأعلى أن أولوية المجلس وحكومة الإنقاذ، الاهتمام بموارد الشرائح الاجتماعية المنتجة في القطاعين الزراعي والسمكي وخاصة في محافظة الحديدة والمحافظات التي استهدفها العدوان السعودي الأمريكي بشكل مباشر.
فيما عبر وزير الثروة السمكية محمد الزبيري عن تقديره للمجلس السياسي الأعلى لما يوليه من عناية واهتمام بقطاع الصيادين والمصائد البحرية، والذي يؤكد ذلك حضور رئيس المجلس السياسي الأعلى هذه الفعالية.
وكان محافظ الحديدة حسن الهيج قد أكد على أهمية وضع خطة إستراتيجية لتنمية الثروة السمكية والزراعية في المحافظة.
كما أكد على أهمية منع وإيقاف كل تراخيص الاصطياد الأجنبي في السواحل اليمنية .. مشيرا إلى الأضرار البالغة التي لحقت بالصيادين والمزارعين في محافظة الحديدة جراء غارات العدوان السعودي الأمريكي والحصار الجائر.

التعليقات

تعليقات