المشهد اليمني الأول| خاص

تواصل وحدات الجيش واللجان الشعبية في تطبيق خطط عسكرية فعالة لمواجهة محاولات الإستنزاف في البقع لمنع التقدم في نجران، حيث لدى وحدات الجيش واللجان مخزون كبير من المفاجئات المرعبة للعدو .
مصادر عسكرية أفادت للمشهد اليمني الأول بأن محاولات العدو لإستنزاف الجيش واللجان وفتحه لمعارك قبالة صعدة غير فعالية مؤكداً إمتلاك الجيش واللجان الشعبية أوراق قوة ومفاجئات ستربك حسابات العدو .
مؤخراً تمكن الجيش واللجان الشعبية من دحر  زحف للجيش السعودي والمنافقين باتجاه الشرفة مسنودا بغطاء جوي مكثف ومشاركة طائرات الأباتشي والاستطلاع، وبحسب المعلومات الواردة من الميدان فقد تكبد الجيش السعودي والمنافقين خسائر فادحة وقُتل وجرح العشرات منهم خلال الزحف باتجاه الشرفة بنجران .
ومن جهة أخرى نفذت وحدات الجيش واللجان بعد عملية رصد دقيقة عملية نوعية قبالة منفذ الخضراء في نجران، حيث أكدت مصادر عسكرية للمشهد اليمني الأول مصرع مايقارب 20 منافق بينهم المقدم المنافق محمد جوذم كان قائد كتيبة في لواء الشدادي، ومصرع القيادي المنافق ديان محمد عبده خميس من أبناء الضالع، فيما جرح 28 اخريين من المنافقين شمال عباسة قبالة منفذ الخضراء بقصف صاروخي لأبطال الجيش واللجان الشعبية .
من جهتها قامت مدفعية الجيش واللجان باستهداف تجمع لآليات الجيش السعودي في رقابة السديس، كما إستهدفت موقع الضبعة ومعسكر الحماد وقيادته، وقيادة عليب، واستهداف تجمع للمنافقين في جبل الصم بالقرب من موقع صلة، كما تم تدمير  آلية عسكرية سعودية قبالة منفذ الخضراء .
إنجازات وعمليات نوعية، قابلها خطط ومفاجئات أربكت مخططات العدو في البقع، وجعلتها نقطة إستنزاف عكسية إرتدت على العدو بخسائر هائلة في الأرواح والعتاد .

وكان الإعلام الحربي قد وزع مشاهد من عمليات دحر بطولي لأبطال الجيش واللجان لأزلام العدوان المنافقين على منفذ البقع.

https://youtu.be/ve-rY0RlGRs

التعليقات

تعليقات

لا يوجد تعليقات

ترك الرد