المشهد اليمني الأول| خاص

لاقت المذبحة المروعة التي أسفرت عن إستشهاد وإصابة نحو 23 من طلاب وطالبات ومعلمي مدرسة الفلاح في نهم ردود محلية غاضبة نتيجة الجريمة المروعة .
المجلس السياسي الأعلى أصدر بيان شديد اللهجة يدين المجزرة المروعة التي ارتكبها العدوان السعودي بقصف طائرات الـ F16 الامريكية لمدرسة الفلاح بمديرية نهم محافظة صنعاء وهي مزدحمة بالطلاب والمعلمين وعلى سوق مجاور لبني زتر بنهم مخلفاً عشرات القتلى والجرحى .
وأكد بيان المجلس السياسي -حصل المشهد اليمني الأول على نسخة منه- بأن مثل هذه الافعال الاجرامية البائسة والمدانة لن تزيد الشعب اليمني الا توحدا وتماسكا في مواجهة العدوان وتحالفه، مشدداً على رد الصاع صاعين في كل جبهات القتال البعيدة عن المدنيين والأعيان المدنية ومصالح الأبرياء .
كما حمل البيان المجتمع الدولي الصامت والخائر أمام آلة المال السعودي والخليجي والسفه الأمريكي مسئولية ما يرتكب في اليمن من مجازر وجرائم متتالية بحق المدنيين الأبرياء .
من جانبه دان مصدر مسؤول في المؤتمر الشعبي العام بشدة قصف مدرسة الفلاح بمديرية نهم.. مؤكداً ان هذه الجريمة الشنعاء تضاف الى قائمة سجل جرائم الحرب التي يرتكبها العدوان السعودي بحق الاطفال والنساء والمدنيين اليمنيين منذ قرابة العامين وسط صمت دولي مطبق ومخز .
ودعا المصدر المنظمات الدولية المهتمة بالتربية والتعليم الى الخروج عن صمتها وممارسة مسؤولياتها تجاه جرائم العدوان السعودي وحلفائه واتخاذ مواقف تتناسب ومسؤولياتها القانونية والاخلاقية والانسانية ،مجددا مطالبة الامم المتحدة باعادة النظام السعودي وحلفائه الى قائمة العار الخاصة بقاتلي الاطفال كأقل واجب عليها ازاء هذه الجرائم التي تستهدف اطفال اليمن ،وداعيا في الوقت نفسه مجلس الامن الدولي الى تحمل مسؤوليته تجاه الشعب اليمني باصدار قرار ملزم بايقاف العدوان ورفع الحصار .
وكان قد أقدم طيران العدوان السعودي الأمريكي، على إرتكاب في مذبحة مروعة بحق الإنسانية بإستهداف مدرسة الفلاح في نهم أسفرت عن إستشهاد وإصابة 23 طالب وطالبة ومدرس ومدني .

التعليقات

تعليقات

لا تعليقات

اترك رد