جثة .. حقيبة .. أشلاء .. ما تبقى من الطفلة إشراق

عندما تغتال البراءة بوحشية وعندما تصب الحمم فوقها.. عندما تلضى النيران وتتأجج لقتل الطفولة ! عندما تحتشد الأفاعي لنفث سمومها على براءة طفل !!! هنا الكارثة بل وقمة إلا أنسانية، أشرق التي هزت وحركت فينا الجرح الذي كنا قد أدمنا وجعه وسادنا الركود .
بقتل أشرق اثخنوا الجرح فبدءا ينزف مجددا فمن للطفولة التي تستباح بكل وحشية ؟ من للأوصال المقطعه ؟ من للحلم الوليد الذي أجهض في حين مازال في المهد صغير ؟!
فلتنام الشعوب على صوت وقع الإباده في شعبي وعلى صوت صراخ طفل أحرقت جسده ومزقته طائرات الموت الأسود عندما يفوق الظلم الحد ويأتي الموت الأسود جاثوم يكتم الأنفاس بضراوة لاتعد من الأدمية في شيء وتلك المنظمات الحمقى البليدة تفتح فاهها ببلاده تتأهب لقول بضع كلمات.
سنأخذ حينها حفن من تراب بلادي التي عليها نهر من الدماء وقطع من تلك الأشلاء وندخلها فاها المنفرج ونخرسها بقولنا لا حاجة لنا بدجلك ولا تعاطفك المبطن ايها الرعناء سئمنا صمتك وسئمنا تلون الحرباء … الم تحرك فيكم الطفلة أشرق ساكنه الم تهتز لكم شعره لصورة جثة وحقيبة وأشلاء ؟!!
فإلى الجحيم أنسانيتكم المزعومة والى قعر جهنم حشودكم التي لا تعادل قيد أنملة امام جثة ملقاه في الخلاء جثة وحقيبة وحلم طفولة مات على اثر تحشدكم اللعين ستخلد قصتك أشرق في كتب الزهور وعصافير الجنة سنرويها يوما لأطفالنا بحزن ليعرفوا حجم الوحشية التي صبوها على شعبنا المكلوم وعلى براءة طفل!
وستكتب رواية في تاريخ الأسود للجبابرة المنبوذين والملعونيين مدى الدهر، حينها ستكون مملكة آل سعود قد ولت وخلفها الف لعنة اشراق كانت قد استعدت لأمتحان الإجتماعيات وشراء قلم رصاص! لكن الموت حال بينها وبين ذالك فباتت قلم لكل حر وباتت تاريخ لأجيال……. وباتت جغرافية وطن……. وباتت ثورة وطن !

بقلم عفاف محمد

التعليقات

تعليقات

لا تعليقات

اترك رد