المشهد اليمني الأول| شبوة

وزع الإعلام الحربي اليمني مشاهد لأبطال الجيش اليمني واللجان الشعبية يكسرون زحف للمنافقين في مديرية عسيلان بمحافظة شبوة.
كما دكت مدفعية الجيش واللجان الشعبية مواقع المنافقين في الموقع. وتظهر المشاهد جثث المنافقين ملقاه في الصحراء بعد فرار المرتزقة من المنطقة.
حيث لقي ما لايقل عن 37 من منافقي العدوان مصرعهم وجرح 23 منهم في مديرية عسيلان بأيدي أبطال الجيش واللجان الشعبية خلال التصدي لزحوفات كبيرة قام بها المنافقون باتجاه مناطق الساق والعلم ومواقع اخرى وقد مثلت هذه الخسائر ضربة قاسية ومؤلمة لقوى الغزو ومنافقيهم .
وبحسب المعلومات الواردة من هناك فأن هذه الخسائر سببت خلافات كبيرة بين المنافقين حيث حملت قيادة العدوان مسفر الحارثي قائد اللواء 19 سابقاً مسؤولية هذه الهزيمة النكراء معللة ذلك بأنه قام بتخذيل قبائل بلحارث بمحافظة شبوة عن القتال بعد إقصائه من قيادة اللواء 19
كما كشفت  المصادر عن تفاصيل خسائر العملية وكانت كالتالي :
5 قتلى و 5 جرحى من اللواء 21
6 قتلى و 17 جريح من اللواء 19
26 قتيل و وجريح من اللواء 26
وكان في الساعات الماضية قد نجح الجيش واللجان الشعبية من إعطاب طقمين للمنافقين يحملان معدل رشاش عيار 23 بالإضافة إلى تدمير دبابة في الساق بمديرية عسيلان.
وكان قد لقي الشيخ المنافق صالح العقيلي مصرعه مع العشرات من المنافقين في بيحان .

التعليقات

تعليقات