الدكتور أحمد الشامي : الباب مفتوح لكل أبنــاء الوطن والجبهات بحاجة لرفد مستمر

1338

المشهد اليمني الأول _ متابعات

أشاد رئيس الجبهة التعبوية المنسقة بين الجبهات الشعبية والرسمية الدكتور احمد الشامي في حوار صحفي لـ الثورة بمستوى التماسك والترابط في ما بين القوى الوطنية الداخلية التي سطرت ملاحم تاريخية في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي ومرتزقته.. وهو التماسك الذي عزز عوامل نهوض الحكومة وقيٍامها بدورها باتجاه دعم استمرارية الصمود التاريخي لليمنيين..

وفيما يلي  نص الحوار

  • بدايــة دكتور أحمــد… دعنــا نبحث معك في إطــار التعبئة العامة عن مفارقات الراهن اليمن وملامح صمود اليمنيين الأسطوري بعد ما يزيد عن 20 شــهرا من العدوان.. فكيف كانت تتحرك الحالة التعبوية وكيف أصحبت اليوم..؟!
# الحالة التعبوية كانــت وما تزال تتحرك بشكل تصاعدي،مركــزة عــلى ضرورة استيعــاب مسألــة أن العمــل في الجبهــة التعبويــة هــو عمــل تنسيقــي، الغــرض منــه توحيــد الطاقات التعبويــة التوعويــة لكــل الجبهــات الشعبيــة والرسميــة التي تعنــى بالمواجهة الثقافية الفكرية ضــد العدوان وكشف أساليبه ووسائله التضليلية، وبث روح الاستنفار والاستعداد في جماهير الشعب اليمني لمواصلة الجهــاد المقدس ضد المعتدين الظالمين، هنــاك مفارقات كبــيرة تتجسد في عدالة القضيــة وحجم حماقة وبشاعــة العــدوان.. مــا دفــع الجبهــة التعبوية إلى زيــادة وتيرة حالة التعبئــة والاستنفار لدى أبناء الشعــب لتعم هذه الحالة حتــى الشرائح الاجتماعية التي آثــرت الصمت في بداية العدوان فالملمــوس أن هنــاك فارقــا كبيرا مــا بين حالــة التعبئــة العامة والاستنفــار لــدى الشعــب اليمنــي في المراحــل الأولى وفي هــده المرحلــة هنــاك اتجاه تصاعــدي وهنــاك تراكــم في الوعي لدى اليمنيــين احدثته القيــادة الثورية والثقافــة القرآنية والأحداث وهــذه تعد نعمــة من الله وفضلا منــه, والعدو استطــاع بأعماله الحمقــاء والسخيفــة أن يصنــع حالة من السخــط تجاهه وان تتضــح حقيقتــه لكثير مــن شرائح المجتمــع اليمنــي والتي كان يعتبرهــا العــدوان شرائح يستطيــع التأثير عليهــا داخل أوساط مجتمعنا اليمني
  • هــل لا يزال التفاعــل المجتمعي والشعبي مع التعبئــة العامــة كمــا هــو ..أم أن هنــاك تغييرا حصل من وجهة نظركم.. ؟
# مــا نلاحظــه الآن أن حالــة التعبئــة العامة تــزداد يوما بعد آخر رغم كثرة الأساليب الماكــرة التي يستخدمها العدوان وطول فــترة العــدوان لمحاولــة ضرب حالــة الاستنفــار العــام والتعبئة الداخلية لــدى المجتمع, وما نلسمه من خــلال تحركنا الميداني وزيارتنا للجبهات ومن خلال الأرقام أن حالة الوعي في تنام وفي ازديــاد وهذا هو الشيء الطبيعــي بالنسبة لشعبنا اليمني الذي لــم يستطــع العــدوان أن يغير مــن قناعاته تجاه عدالــة قضيته وبشاعــة العدوان باستثناء من باع نفسه للشيطان من المنافقين المرتزقة .
  • لكــن هنــاك مــن لا زال يشــكك في عــدم صــول تبرعــات وقوافــل أبنــاء الشعــب اليمنــي إلى المجاهديــن في الجبهــات.. مــادا تقولون في هذا الجانــب..؟ وكيف تردون على مثل هكذا مزاعم وإشاعات.. ؟
# المشككــين الذين يطرحون مثل هــذه المواضيع هم في الواقع ليــس لديهم أي مستند بما يثبت صحــة ادعائهم هم عبارة عن أبــواق للعــدو وإلا كيف تصف حالة استمراريــة ثبات الجبهات في ظــل حرب عالميــة أدخلــت دولا غنية كالسعوديــة والإمارات في عجــز اقتصــادي هــذه محاولــة مــن محــاولات العــدو الذي يحارب الشعــب ويحاول أن يشــوه قيادة الشعــب اليمني التي تتصــدى لمواجهة العدوان فهؤلاء المشككــون لا يوجد لديهم أي مــبرر واعتقــد ان الجهات المختصــة في جمع هــذه التبرعات هي طلبــت بوضوح من هــؤلاء المشوهين بــان يأتوا بوثائقهــم وأنهم مستعدون للإيضاح بالوثائــق والمستندات والأدلة الواضحة بان هده التبرعــات والأموال هي تتجه بالتأكيــد إلى جبهات ومحاور القتال.
وما يحصل من جهة العدو هو محاولة تشويه
  • في مــا يتعلــق بالتعبئة البشريــة ..هل لا زالت هناك فرصة لالتحاق الشبــاب بالجبهات أم أن ثمــة اكتفــاء .وما هــي معايير التحــاق الشباب بالجبهــات لمســاندة المجاهديــن مــن أبطــال الجيش واللجــان الشعبية حاليا ورفدهم بهم. ؟!
# بالتأكيــد الجهات المختصــة بمراكز ومعسكرات استقبال المتطوعــين للقتال يؤكدون أن العمليــة قائمة وبوتيرة جيدة وان الباب مفتوح لكل أبنــاء الوطن والجبهات بحاجة لرفد مستمر ونؤكــد عــلى انــه لا ينبغي أن تكــون الانتصــارات عامــل تبريد لأعصــاب الجماهير بل تزيدنــا شكرا لله واستنفــارا للجبهات ,فالجبهات مازالت بحاجة إلى استنفار كبير وخصوصا أن العدو يحشد ويستنفر باستمرار.
بالنسبــة لجانب الجيش هناك جهــات مختصة لديها لوائح ونظم تضبــط عملية التحــرك, كذلك بالنسبة للجــان الشعبية لديها لوائح ونظم معينة تمر عبر مراحل دورات تدريبية ودورات تأهيلــه ودورات ثقافيــة بحيــث يتحــرك المقاتــل ضمــن مراحل تربويــة نفسيــة وتدريبيــة فتكــون لديه قــوة إيمانيــة وتدريبية ليصبــح نموذجــا قادرا عــلى المواجهــة ,فالاستعــداد لقبول أي مــن المقاتلين موجود بشكل كبير ومعسكــرات التدريب والتأهيل جاهزة ومهيــأة لاستقبال أي أعداد من المقاتلــين الذين يريدون الالتحاق بجبهات القتال .
مؤامرة الهيكلة
  • مــا هي نســبة مشاركــة القطــاع الحكومي في الالتحــاق بجبهــات القتال ســواء في مــا يتعلق بالمال او بالمقاتلين من المؤسسة العسكرية ؟
# في المراحــل الأولى وكنتيجــة طبيعيــة للمؤامــرة الأمريكية على الجيش في ما سمي بهيكلة الجيش وتغيير عقيدته القتالية كانت النسبة مخجلة جدا في البداية ، بعض القيادات العسكرية تحركت بدافع وطني وإيماني بكامل الويتها وعتادها ..ولكن كان الكثير من القادة العسكريون والأفراد وللأسف راقدين في بيوتهم منتظريــن لاستلام رواتبهــم فقط وكان تحــرك المقاتلين الأحرار مــن الجيــش إلى الجبهات مع اللجــان الشعبيــة بشكل طوعي فــردي وبشكل مستقل عن قيادتهــم العسكرية غير المستشعرة للخطــر ولمسؤوليتها الوطنيــة ، فكان من الطبيعــي أن تتصدر اللجــان الشعبيــة معركة الجهــاد المسلح دفاعا عــن الوطن مع الأحرار من أبناء الجيش اليمني.
لكــن واقــع الجيش فيما يتعلــق باستشعــاره للمسؤولية بدأ يتعافى بشكل كبير مع استمرار العدوان وهناك صحوة كبيرة جدا لدى القيادة العسكرية والويتها وبدأت الحالة تتصاعد بداخله نحو التحرك الفاعل والمتســارع وبالذات في المراحل المتأخرة من العــدوان ، للدفــاع عــن الوطــن والمستضعفين من أبنــاء شعبنا اليمني.
  • في مــا يتعلق بالقطاع الخــاص من رجال المال والإعمال والتجــار ..كيف تقيمــون مشاركتهم واسهاماتهم في رفد الجبهات ..وهل صحيح ان مساهمة البسطاء أكثر ؟
# هناك الكثير من الأحرار من التجار وأصحاب رؤوس الأموال كان لهم دور فاعل في رفد الجبهات ولكن الواضح أن الدور البارز هو لمساهمات البسطاء ودعمهم للجبهات عبر القوافل الشعبية المستمــرة والتــي أصبحــت ثقافة تعبر عــن عطاء وكــرم وإيمان اليمنيين..
القبيلة والثقافة الوطنية
  • لا شــك أن القبيلــة هي أســاس بنــاء المجتمع اليمنــي الواســع وحظيــت بإشــادات كثــيرة في خطابــات الســيد القائد..برأيكم مــا هي أسرار تلك الإشادات وما هو الدور الذي تلعبه القبيلة اليمنية حاليا في معركتنا مع العدوان.. ؟!
# الكلام عن القبيلــة اليمنية كلام كبير وكثير جدا لأن القبلية اليمنيــة أثبتت أولا أنها أكثر ثقافة من أولئك الذين كانوا يسمون أنفسهم بالمثقفين، ضد الرجعية وصاروا للأسف الشديد في صف الرجعيــة السعوديــة التي يقــود نظامهــا العدوان عــلى اليمن..
واتضــح جليــا أن الثقافة تجلــت في القبيلــة اليمنيــة ومواقفها ودعهمــا ووقوفهــا وبذلهــا وسخائهــا الوطني في وجــه العدوان لتفــوق أولئــك الذيــن يسمــون أنفسهــم بالمثقفين الذيــن اثبت الواقــع أنهم أميــون, كما اثبت الواقع أن القبيلــة اليمنية هي من تصــدرت المشهــد في القوافل التي ترفــد بها الجبهــات بالرجال والمــال وفي مواجهة التصدي للعــدوان ونبذ الخونة من أوساطها ومساندتهــا ودعهما لأبطال الجيش واللجــان الشعبية, وبكل صراحــة ووضوح نستطيــع أن نقول لأولئك الذيــن كانوا يقللون من شأن القبيلة ويضربون هــذا البنيان اليمني العظيم الشامخ ينبغــي ان يعاد الاعتبار للقبيلــة اليمنية التــي أثبتت في الواقع أنها رمز لشرف وأمة وقيم أبناء هذا الشعب اليمني العظيم.
  • ومــاذا عن الإشــادة التي نســمعها في خطاب السيد القائد.. ؟!
# إشــادة السيد القائــد عبدالملك بدر الديــن الحوثي حفظه الله – هي من خلال مشاهدته للواقع العملي الإيجابي والمواقف الإيمانيــة الجهاديــة العظيمة التــي قدمتها القبيلــة اليمنية في مواجهــة هــذا العدوان مــن خلال الوعــي ورفد الجبهــات بالمال والرجال والتحرك الجاد والاستنفار العام كذلك أيضا في رفضهم للمرتزقــة والمنافقين وتعييبهم للخائن من أبناء القبيلة ورفضهم لــه فحالة الوعي التي ظهرت في القبيلة اليمنية تحطمت عليها وعبرهــا كل مؤامرات الداخــل والخارج وهذا واحــد من الأسباب الرئيسيــة التي جعلت قائــد الثورة يشيد بــدور وعظمة القبيلة اليمنية.
  • المعطيــات الميدانية التي نشاهدها هذه الأيام تجعلنــا نــرى أن هنــاك فرقــا بــين أداء الجيش واللجــان اليوم وبــين أدائهــم في ذروة العدوان ، هل يمكــن أن تشرحوا لنا أبعاد ذلــك وخلفياته في ضوء احتكاككم بجبهات التعبئة والحشد ؟
# حالــة الاستمراريــة في العــدوان تراكم من خــبرات الجيش واللجــان الشعبية مــع أنهم يخوضون معركة غــير متكافئة من جميــع النواحي ولكن الارتباط القوي بالله والالتزام بتوجيهات القيادة الثورية الحكيمة ممثلة بالسيد القائد عبد الملك الحوثي وكذلــك الاستفادة من الخبرات وتجارب الميــدان العسكري كان لهــا دور بارز في الانتقال التصاعدي نحو الأفضل وبدأت المعركة في بعض الجبهات تتجه من طور الدفاع إلى الهجوم
  • مرور كل هذه الأشــهر من عمر العدوان ما هو تقييمكم للتأييد الشعبي للثورة.. ؟!
الواضــح أن حالة الزخم الشعبي وتأييــد الثورة يتزايد يوما بعد يوم وخصوصا ان ثورة الـ21من سبتمبر كان لها الدور الأبرز والاستثنائــي في مواجهة العدوان واعتقد أن الزخم الجماهيري في ذكرى مولد الرســول الخاتم محمد صلى الله عليه واله وسلم والتــي دعــت إليها قيادة الثــورة وغيرها مــن المناسبات توضح حجــم التأييــد وزخــم التفاعل الشعبي مــع هذه الثــورة وقيادة الثــورة الحكيمة والمسألة واضحة وليس فيهــا أي مبالغات على سبيــل ذلــك التحشيــدات الشعبيــة المستمــرة, الزخــم الكبير, الخــروج المستمر رغم قصف الطيران , هده كلها تثبت بما لا يدع مجــالا للشــك آن الزخم الجماهــيري والحس الثــوري في ازدياد وكمــا قال قائد الثورة : نحن ثورة ضــد العدوان وبعد غد سنكون ثورة حتى قيام الدولة العادلة.
العدوان وتأييد ٢١ سبتمبر
  • مــا مدى تأثير العدوان في تأييد المجتمع لثورة 21 سبتمبر هل كان ســلبيا أم ايجابيا .. نتمنى أن تضعونا على تفاصيل هذه الجزئية.. ؟
# ترسخــت قناعة الشعــب اليمني بثــورة 21 سبتمبر و أنها كانــت ثورة وتغييرا حقيقيا وليس شكليا لاعتبارات عديدة أولا إسقــاط مراكز النفوذ التــي كانت متأصلة ومتجــذرة ومسيطرة ومستبــدة بهذا الشعب اليمني وعــلى رأسهم الفار علي محسن الأحمــر وغيره من قوى النفــوذ ..
ثانيا استعادة القرار السياسي وإخــراج البلد من تحــت الوصاية الخارجية ويكفــي أنه في ظل هــذه الثــورة تشكلــت أول حكومــة يمنية بقــرار يمنــي خالص حيــث لم يكن بالإمكــان سابقا اختيار وزيــر أو أي عمل مفصلي وحساس إلا بموافقة سعودية أمريكية..
ثالثــا الفــارق الهائل في الوضــع الأمني حيــث كانت الفوضى الأمنيــة تعــم أغلبيــة المحافظــات اليمنيــة حتى وصــل الحال إلى أن بعــض الأفــراد والضبــاط في العاصمة صنعــاء لا يجرؤون على لبــس وارتداء ملابسهــم العسكرية الرسميــة , فحالة الأمن والاستقــرار التي تزامنت مع هــذه الثورة اليمنيــة المباركة ولدت تأييدا مضاعفا ,هل تتصور الآن أن محافظة صنعاء رغم الحرب العالمية أكثر أمانا من معظم دول العالم , فالآن هناك دول عالمية تتميز بالاقتصاد وقوة الأمن ويحصل فيها تفجيرات وتفخيخات وصنعاء آمنة مستقرة.
رابعــا استطاعــت الثــورة أن تواجــه هــذا العــدوان العالمــي بموروث وتركة منهارة فالمؤسسات شبه مشلولة ومتردية ضربتها الأزمــات السياسيــة والفساد المــالي والإداري السابــق فقد كانت اليمــن مصنفــة ضمن أفقــر وافسد بلــدان العالم ماليــا وإداريا والجيــش مهيكل والبنك محلوب كما قــال الدنبوع بأنه لا يوجد في البنــك غير ملياري دولار تبع التجار وليــس الدولة وباسندوة قال بأن المخــزون البنكي مفقود ولا معاشات من الشهر الجاري وغيرهــا من الانهيــارات ، بهــذه التركة مــن الفســاد والانهيارات استطاعــت الثــورة مواجهة العــدوان وتقليم اظافــره ولولا فضل اللــه على الشعــب اليمني بهذه الثــورة وبالمســيرة القرآنية لكان مستقبــل اليمــن على سكاكين داعــش ولكان النشيــد الوطني ، لن تــرى الدنيا على أرضي وصيا ، في خبر كان..
كل هذه المعطيات وغيرهــا ساعدت على زيــادة الزخم الثوري والقناعــة بأنها ثورة تصحيح حقيقي لا شكلي.
الشائعات والحرب والنفسية
  • مــاذا عــن انتشــار الشائعــات وكيفيــة تقبلها لــدى أوســاط الشعــب اليمنــي ..وكيــف تتــم مواجهتها؟
# العــدوان السعــودي كمــا يمــارس الحــرب العسكريــة هــو يمــارس الحــرب الثقافيــة والتضليــل الإعلامي واللــه سبحانه وتعــالى في القران الكريــم اخبرنا بان الحــرب الثقافية والإعلامية هي أصل كل الحروب ولــذا يقول الله “يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههــم والله متم نوره ولو كره الكافرون” فالعدو يستخدم كل السبــل والوسائــل في إطــار خلخلة وضعضعة الوضــع الداخلي اليمنــي لهزيمة هذا المشروع ويستخــدم في سبيل فكفكه الوضع الداخــلي اليمنــي الكثــير مــن الشائعــات منهــا مــا هــو إرجاف لإضعــاف معنويــات الشعــب والمجاهدين مــن أبنــاء الشعب و الجيش واللجان الشعبية من خلال اصطناعه لكثير من الأخبار المزيفــة ومنها ما هو مــن باب التطمين عبر بــث الكثير من أخبار الانتصــارات الكاذبــة وغــير الواقعيــة لتبريد الأعصــاب اليمنية ومنها أيضــا بث الشائعات في ما يتعلــق بالفساد المالي والإداري الذي ترافق مع ثورة 21 سبتمبر وهدا كلام خيالي وبعيد كل البعد عــن الحقيقة ولا ينتمى إلى الموضوعيــة بصلة وهذه حرب مركزة في هــدا المجال لها مطابخهــا الإعلامية الجاهــزة ولها ميزانيات طائلــة مــن الأمــوال, ولــذا ينبغــي أن يتسلــح الشعــب اليمني بالثقافــة القرآنيــة القــادرة عــلى مواجهة كــل أنــواع الشائعات ودحضهــا وان يستوعبوا أننا بحاجة إلى رفض حالة الانفلات في انتقاء الأخبار وترويجها ” الله سبحانه وتعــالى في القران الكريم يؤكد هــذه القضية “وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول والى أولي الأمر لعلمه الذين يستنبطونه منهم ” فأي أحداث فيها خوف أو أمن ينبغي أن تكون هناك جهات محددة نستقي منها الأخبار, فحالــة الانضباط في استقاء الأخبار وحالة المقاطعة لقنوات العدو مطلوبــة فمــا حاجتك إلى مشاهــدة قنوات هي تستخــدم الكذب والافــتراء والتزويــر عليــك وتساهــم في تبرير ما يجــري عليك من سفــك لدمــاء أبناء شعبك فمــا الحاجــة إلى الاستمــاع إليها فإذا تحــرك الشعب اليمنــي لمقاطعة قنوات التضليــل فستمثل ضربة قاضية عليهم وسيصاب العدو بالإحباط..
  • مــا هي الخيارات المتاحة من وجهة نظركم في مواجهة الأزمة الاقتصادية.. ؟
# بالتأكيــد أن للحــروب تداعيات اقتصاديــة وهناك خيارات كثــيرة وبالتــالي يجــب عــلى الحكومــة أن تنهــض وتجعــل مــن أولوياتهــا البعــد الاقتصادي وهنــاك مجالات حسبمــا سمعنا مــن اللجنة الاقتصاديــة أن هناك حلولا بديلــة وتطمينيه كبيرة ومــن المهــم تفعليهــا بإمكانهــا أن تكــون رافــدا أساسيــا لإعادة الوضــع الاقتصادي إلى مساره الطبيعي رغــم تمادي العدوان في استهــداف الاقتصاد اليمني من أجل إركــاع الشعب وإخضاعه وهذا المجال على عاتق الخبراء الاقتصاديين.
صمود الجيش واللجان
  • رغم ما شكله العدوان السعودي الأمريكي من تبعات اقتصادية وسياسية من خلال عدوانها على اليمن.. كيف تقرأون صمود الشعب اليمني بجيشــه ولجانــه ومؤسســاته رغــم الحصــار الثلاثي الجائر والقصف الجوي المتواصل؟
# الــسر في ذلــك هو تأييــد الله وعونــه فهده القضيــة ليست طبيعيــة وهذا ما يجب علينــا ان نستوعبه بأن وراء هذا الشعب العظيم إرادة ونــصر وتأييد الهي يستحق الثناء والفضل والذكر والتمجيــد لله سبحانــه وتعالى , فالسعودية والإمــارات والعديد مــن الــدول التي دخلــت في هــذا التكالــب هــي إمبراطوريات في المــال والــثروة والنفط هاهــي تدخل في عجز اقتصــادي ومهددة بالإفــلاس وهــذه قضيــة نستطيــع أن نتحــدث لأولئــك الذيــن يتحدثــون عــن فساد ثــورة 21 سبتمبر ألم تسألــوا أنفسكم مرة واحــدة كيــف استطاعت هذه القــوى مع بقية القــوى والمكونات الوطنيــة والحــرة أن تواجه هــذا العالم بأكمله بتركــة منهارة من الاقتصــاد والمؤسسات ..ألم تسألوا أنفسكــم كيف لو تصدر هذا المشهــد القوى التي عبثــت بثروات الشعب في الفــترات الماضية, الأمــر الذي يدلل على أن هذه القوى نظيفة ومعها بقية المكونات الوطنيــة الحرة التي وقفت وتحركــت واستطاعت أن تواجه هدا الصلــف العالمــي المتوحــش بإمكانيــات بسيطــة بثقتهــا بالله وعدالــة مظلوميتها التي تحركــت لأجلها وعلى أساسها يتحرك شعبنا اليمني المظلوم.
  • إذا مــا تكلمنــا بــضرورة الوعــي ..برأيكم على مــاذا ينبغــي أن يعول الشعب اليمنــي بعد الله ســبحانه وتعــالى في معركتــه مــع قــوى الظلــم والطغيان في هذا العالم.. ؟
# ينبغي أن نستوعب أن المعركة قبل أن تكون معركة عسكرية هي معركة وعــي وثقافة كلما كان الشعب اليمني أكتر وعيا كلما كانــت عوامــل الانتصار تــزداد وعوامل العــدوان تنهــار, فحالة الوعــي من القضايا الهامة جدا من خــلال التماسك والترابط في مــا بين القــوى الوطنية الداخلية لهــا دور هام جــدا أيضا حالة نهــوض الحكومــة وقيامها بدورهــا وتضافر الشعــب إلى جانبها لاستمراريــة هــذا الصمود, فمــن المهم جــدا أن تتعاضد كل هذه العوامــل وفي مقدمتهــا حالــة الوعــي والرجــوع الجــاد إلى الله والاستيعــاب الكــافي للصراع مــع العــدو و في ما يتعلــق بالوعي الثقافي سيكون لها الدور الكافي في حسم معركة الصراع مع العدو فيمــا إذا تحركنا على أساسه وحينما أتحدث عن الوعي فاعني به الوعي والثقافة القرآنية.
رسالة أخيرة
  • أخــيراً.. مــا هــي رســالتكم إلى أبنــاء الشعــب اليمنــي عمومــا والى قــوى العــدوان عــلى وجه الخصوص.. ؟!
#ندعــو شعبنــا اليمنــي إلى الاستمــرار في الصمــود والوعي والثبــات فليــس هنــاك من حــل ســوى الانتصار وليــس هناك مجال إلا الثبات والصمود والصــبر الذي سيتكلل بالنصر المبين مهما قدمتم مــن تضحيات وشهداء فخســارة التضحية ليست كخسارة الاستسلام وكما عودت يا شعبنا اليمني شعوب العالم في صمــودك وثقتك باللــه استمر في الوعي والبصــيرة وارتباطك بقيادتك الثوريــة العظيمة ودعمك للمجلــس السياسي الأعلى الذي يمثل الإرادة الشعبية .
ونقــول لدول الجــوار ينبغــي أن تستوعبــوا ويكفيكم رسائل الأمريكيــين المهينة لكم ويكفي رسالــة قائد الثورة لكم منذ بداية العــدوان بــان العــدو يستخدمكم كــأدوات وبعــد استفراغه من الحاجة إليكم سيرمي بكم إلى مزبلة التاريخ بل ويكفيكم تصريح ترامــب الذي قال بأنكم مثل البقرة الحلوب متى ما جف ضرعها سيذبحكــم ألا يكفيكــم مثــل هذا الخطــاب بأنكم مجــرد أحذية يلبسهــا الأمريكي والإسرائيلي للدوس عــلى هذا الشعب اليمني المظلوم وعليكم استيعاب أن العدو يريد أن يعزلكم عن محيطكم العربــي والإسلامي ويصنــع فجوة وعداء بينكــم وبين محيطكم العربي والإقليمي إن كان بقي لديكم ذرة من وعي أو عقل.

التعليقات

تعليقات