المشهد اليمني الأول| متابعات

انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي وثيقة سرية بين السعودية واليابان صادرة عن وزارة خارجية النظام السعودي، وتتضمن الوثيقة إرسال سفير اليابان خطاباً للسعودية يسألها عن مضيق تيران، فجاء بالوثيقة أن الخارجية السعودية تتحوط في الرد على اليابان وتشك في أن طلبها يتجاوز غرض جمع المعلومات،

وجاء به أن اتفاق مصر مع «إسرائيل» اعتبر المضيق دولياً وأن ترسيم الحدود البحرية مع مصر لم يتم، على حد زعمه.

وعلق المحامي المصري خالد علي على الوثيقة قائلا: إن السعودية كانت ترد بهذه الطريقة، فلم يكن لديها أي مستند أن الجزر غير مصرية، وتحتاط ألف مرة للإدلاء بأي حديث يتعلق بالجزر، مضيفاً: اليوم وبعد توقيع الاتفاقية نشرت السعودية تعميماً تلزم فيه كل مؤسساتها بوضع خرائط حديثة لأن خرائطها السابقة لم تكن تتضمن تلك الجزر.

وتشهد العلاقات المصرية- السعودية أياماً صعبة جداً خصوصاً بعد قرار المحكمة المصرية العليا برد الطعن الذي قدمته الحكومة المصرية بشأن جزيرتي تيران وصنافير وأكدت مصرية هاتين الجزيرتين.

التعليقات

تعليقات