المشهد اليمني الأول| صنعاء

استقبل رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد العزيز صالح بن حبتور، اليوم بصنعاء، رئيس بعثة منظمة الهجرة الدولية في اليمن لوران دي بوك، الذي أطلعه على نشاط المنظمة بالتعاون مع الجهات المعنية وذات العلاقة في مجالي الهجرة وإغاثة النازحين.

وتطرق اللقاء بحضور وزير الصحة العامة والسكان الدكتور محمد بن حفيظ، إلى مشروع مكافحة أمراض الملاريا والسل والإيدز الممول من الصندوق العالمي لمكافحة الأمراض الثلاثة، عبر منظمة الهجرة الدولية، والتعاون القائم مع وزارة الصحة العامة والسكان في سبيل البدء في تنفيذ مكونات هذا المشروع وتحقيق الأثر المطلوب في مكافحة هذه الأمراض وخاصة الملاريا والسل.

وأشاد رئيس الوزراء بمستوى التعاون والتنسيق بين وزارة الصحة العامة ومنظمة الهجرة الدولية وكافة المنظمات الأخرى العاملة في المجال الإنساني في سبيل مواجهة التحديات الإنسانية في مجالات الإغاثة والصحة العامة والهجرة غير الشرعية إلى اليمن .

وأكد دعم الحكومة لكافة أنشطة منظمة الهجرة الدولية في اليمن بما في ذلك التعاون معها في تنفيذ مشروع مكافحة هذه الأمراض في المناطق المستهدفة.

وشدد رئيس الوزراء على الجهات المعنية وذات العلاقة تقديم كافة أشكال التعاون وتذليل أي صعاب بما يكفل تنفيذ هذا المشروع الصحي وتحقيق غاياته الإنسانية والصحية .. مشيرا إلى التداعيات الكارثية للعدوان والحصار على الأوضاع الإنسانية وما يتطلبه ذلك بالضرورة من مضاعفة لحجم الدعم الدولي للتخفيف منها وإسناد حكومة الإنقاذ في مواجهتها.

من جانبه نوه المسؤول الأممي بالتعاون القائم بين المنظمة وكافة الجهات المعنية وذات العلاقة بمواضيع الهجرة غير الشرعية وكذا المساهمة في جهود إغاثة النازحين في اليمن.

وأكد الحرص على تعزيز التعاون بما يخدم أبناء الشعب اليمني والتخفيف من معاناتهم اليومية بسبب الظروف الإستثنائية التي يمرون بها في هذه المرحلة.. موضحا التعاون القائم مع وزارة الصحة العامة من أجل البدء في تنفيذ مشروع مكافحة تلك الأمراض وضمان حصول المصابين على الرعاية الصحية اللازمة.

حضر اللقاء مستشارا وزير الصحة الدكتور غازي إسماعيل وعبدالسلام سلام.

التعليقات

تعليقات